الاتحاد

الاقتصادي

تراجع حالات الإفلاس الشخصي في أميركا

نيويورك (وكالات) - أشارت وكالة التصنيف الائتماني “فيتش” أمس إلى أن عدد حالات الإفلاس الشخصي في الولايات المتحدة من المرجح أن تتراجع بشكل أكبر في العام المقبل بالتزامن مع استمرار انتعاش الاقتصاد.
تأتي تعليقات “فيتش” في ظل تفاؤل بتحسن ميزانيات الأسر الأميركية، خصوصاً وأنها أشارت إلى أن حالات الإفلاس خلال الربع الأول أقل بنسبة تتراوح بين 8% إلى 10% بالمقارنة مع 2011. كما ترى “فيتش” أن وتيرة هذا التراجع من المنتظر أن تستقر حينما تبدأ البنوك في تخفيف معايير الضمان، ومنح المستهلكين خطوط ائتمان أكبر، مما قد يبطئ وتيرة التحسن الحالية.

اقرأ أيضا

أزمة التجارة تخيم على آفاق النمو العالمي