الاتحاد

الاقتصادي

مركز الإمارات للدراسات ينظم محاضرة عن «السياسة والاقتصاد»

ججيجوش كوودكو خلال المحاضرة (وام)

ججيجوش كوودكو خلال المحاضرة (وام)

أبوظبي (الاتحاد) - نظم مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية مساء أمس الأول، في مقر المركز، محاضرة عن “السياسة والاقتصاد في عالم متغير”، ألقاها البروفيسور ججيجوش كوودكو نائب رئيس الوزراء، وزير المالية السابق في جمهورية بولندا.
وقال كوودكو إن معدلات النمو المرتفعة والنهضة التي حققتها دولة الإمارات العربية المتحدة، ما كان لها أن تحدث لو لم تتبن نموذجاً اقتصادياً وسياسياً مثالياً يرتكز على أضلاع ثلاثة، هي “قيادة حكيمة” و”سياسات استراتيجية” تستوعب المتغيرات وقائمة على المعرفة و”مؤسسات رصينة” تدير حركة التنمية بقيم عمل إنسانية.
وأضاف كوودكو وسط حشد من أعضاء السلك الدبلوماسي وخبراء اقتصاديين وإعلاميين، أنه ليس بإمكان أحد أن يعزل التطورات الاقتصادية والاجتماعية والأيديولوجية المعقدة عن المتغيرات الثقافية والسياسية في الاقتصادات الكبيرة والناشئة، خاصة في عالم تجتاحه اليوم العولمة بسرعة فائقة وتحتاج إلى وجود كوابح تنظم حركتها.
ودعا كوودكو المفكرين والاقتصاديين وصانعي القرار إلى البحث عن ليبرالية جديدة تستوعب المتغيرات من خلال بناء جسور من التعاون الاقتصادي بين البلدان، مشيراً إلى أن ما تتأثر به منطقة الخليج العربي من ارتفاع في أسعار النفط مثلاً، ينعكس على مجمل اقتصادات العالم.
وانتقد كوودكو بشدة الليبرالية الغربية التي أفرطت في إنعاش القطاع الخاص ومضاعفة أرباحه على حساب الأفراد ومستقبلهم وقدرتهم على الادخار لتحسين مستويات حياتهم، بل في كثير من الأحيان أدت إلى زيادة نسب البطالة وانخفاض معدلات النمو في الناتج القومي الإجمالي.
وأعرب البروفيسور كوودكو عن إعجابه بما شاهده في زيارته لدولة الإمارات العربية المتحدة من حركة التنمية والتطور الاقتصادي الفائقة التي تشهدها الدولة، مؤكداً ضرورة أن تكون هناك علاقات وجسور من التعاون الاقتصادي بين الإمارات وبولندا، لا سيما أن أوجه الشبه بين الاقتصادين الإماراتي والبولندي متقاربة إلى حد كبير. ونوه بوجود مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في دولة الإمارات، وقال إنه مركز بحثي مرموق.

اقرأ أيضا

إطلاق أول شركة طيران اقتصادي في أبوظبي