الاتحاد

الاقتصادي

«سيدات أعمال دبي» يبحث التعاون مع وفد نسائي سعودي

صورة جماعية لعدد من سيدات أعمال دبي والسعودية (من المصدر)

صورة جماعية لعدد من سيدات أعمال دبي والسعودية (من المصدر)

دبي (الاتحاد) - بحث مجلس سيدات أعمال دبي، أمس تعزيز العلاقات الثنائية، وتفعيل الشراكات الاقتصادية والتجارية، مع وفد نسائي من مجلس الغرف السعودية في مقر غرفة دبي، بحضور عدد من سيدات الأعمال في الإمارة، وممثلات مكتب هامبورج بدبي.
وعرضت رجاء القرق رئيسة مجلس سيدات أعمال دبي، سبل تعزيز العلاقات المشتركة مع الوفد الزائر، الذي ترأسته خلود التميمي مدير عام مجلس الغرف السعودية بالوكالة، حيث ضم الوفد الزائر مديرات مراكز سيدات الأعمال بالغرف التجارية السعودية.
وعرضت القرق تجربة المرأة الإماراتية في عالم المال والأعمال، مشيرة إلى أن الدعم الذي تحظى به من قيادتنا الرشيدة جعلها تبدع في عملها، وتساهم بدور رئيسي في مسيرة التنمية في الدولة.
وأضافت: “لقد تبوأت المرأة الإماراتية أعلى المراتب المهنية وفرضت وجودها في مجتمع الأعمال بسبب كفاءتها المهنية، وأصبحت شريكة أساسية في عملية التنمية والنهضة التي تشهدها بلادنا. ونحن من جهتنا كمجلس سيدات أعمال دبي، نلعب دوراً مهماً في تحفيز المرأة الإماراتية على لعب دور رئيسي في عالم المال والأعمال”.
واعتبرت القرق أن الزيارة تعكس رغبة مشتركة بتعزيز جسور التعاون بين غرفة دبي ومجلس الغرف السعودية، وتأسيس شراكات استراتيجية تصب في مصلحة الجميع، مبدية الاستعداد لتنسيق الجهود، وتبادل الخبرات والمعلومات، بما يساهم في الارتقاء بالعلاقات، وتحقيق الأهداف المشتركة، مشيدة بجهود المرأة السعودية ومساهمتهما في مجال الأعمال.
وثمّنت القرق الدعم الذي تحظى به سيدة الأعمال الإماراتية من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، معتبرة هذا الدعم أساسياً في المكانة المتقدمة التي وصلت إليها سيدة الأعمال في الإمارة.
ووجهت رئيسة مجلس سيدات أعمال دبي الدعوة للوفد الزائر لحضور فعاليات منتدى شبكة سيدات أعمال منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (مينا) الذي يقام في 12 و13 أبريل الحالي في دبي، حيث يعد مجلس سيدات أعمال دبي أحد مؤسسي شبكة سيدات أعمال “مينا”.
وأضافت القرق، أن المنتدى الذي يقام بعنوان “إطلاق القدرات الاقتصادية للمرأة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا”، يعتبر منصة تفاعلية متخصصة لتفعيل التواصل بين سيدات الأعمال، والاستفادة من تجاربهن المشتركة، بالإضافة إلى تفعيل تبادل الخبرات والمعرفة والتدريب العملي على المهارات المطلوبة لتعزيز أعمالهن التجارية، حيث سيستضيف مجلس سيدات أعمال دبي الدورة الافتتاحية من هذا المنتدى المهم.
وعرضت جهود مجلس سيدات أعمال دبي في تشجيع المبادرات التي تغطي شؤون سيدات الأعمال في دبي، بالإضافة إلى تمثيلهن في المؤتمرات والملتقيات الخارجية، والعمل على تحسين فرص نمو أعمالهن من خلال المعرفة والخبرات، بالإضافة إلى لعب دور محفز لنمو الأعمال.
وبدورها، اعتبرت خلود التميمي الزيارة فرصة لتقوية أواصر العلاقات التجارية، وتوسيع مجالات التعاون بين الجانبين، والارتقاء بمستوياتها إلى الأفضل، مشيدة بإنجازات مجلس سيدات أعمال دبي، والسمعة الطيبة التي يتمتع بها.
وعبرت التميمي عن رغبة الوفد الزائر في الاستفادة من تجربة سيدة الأعمال الإماراتية، ومجلس سيدات أعمال دبي، والعمل على نقل هذه التجارب إلى المرأة السعودية حتى تتحقق الفائدة المشتركة.
وعرضت عضوات الوفد الزائر، اللواتي مثلن الإدارات النسائية ومجالس سيدات الأعمال في غرف تجارة الرياض والشرقية وينبع والمدينة المنورة، تجربة المرأة السعودية في مجال الأعمال، والقفزة النوعية في دورها الذي تجلى مؤخراً بالدور المهم الذي تلعبه الأقسام النسائية في تطوير نشاطات المرأة السعودية.
وعرضت عضوات مجلس سيدات أعمال دبي تجاربهن في مجال الأعمال، والتسهيلات المتوافرة في دبي والتي تجعل من الاستثمار في الإمارة أمراً سهلاً ومجزياً في الآن ذاته، حيث بحث الجانبان كذلك تنسيق الجهود، وتبادل المعلومات حول الفرص الاستثمارية في البلدين.

اقرأ أيضا