الاتحاد

الاقتصادي

«ماكسيموس» تحصد جائزة «أفضل شركة شحن للعام»

حصدت “ماكسيموس” للشحن الجوي جائزة “أفضل شركة شحن لعام 2010” عن فئة شركات طيران الشحن، كما حاز رئيسها ومديرها التنفيذي فتحي بوهزاع جائزة الشرف الأولى التي تكرم الشخصيات الرائدة في قطاع الخدمات اللوجستية في الشرق الأوسط. جاء ذلك خلال حفل توزيع “جوائز سلسلة التوريد والنقل 2010” (SCATA)، الذي أقامته مجموعة “آي تي بي” للنشر في فندق “جروزفينور هاوس” بدبي. وقد نجحت “جوائز سلسلة التوريد والنقل”، التي دخلت عامها الرابع الآن، في ترسيخ مكانتها كمنصة لتكريم أصحاب الأداء المتميز في قطاع الخدمات اللوجستية في الشرق الأوسط ممن أرسوا معايير جديدة على مستوى المنطقة والعالم.
ويأتي استحقاق “ماكسيموس” جائزة “أفضل شركة شحن للعام” تقديراً للخدمات الرائدة التي قدمتها طوال العام الماضي في المنطقة وخارجها وفق أرقى معايير التميز والجودة، بحسب بيان صحفي للشركة أمس.
وتكللت جهود “ماكسيموس” خلال الأمسية بتكريم آخر من خلال اختيار رئيسها ومديرها التنفيذي فتحي بوهزاع الشخصية الأبرز في القطاع، حيث نال جائزة الشرف الأولى التي تم منحها للمرة الأولى عبر اقتراع عام حصد فيه بوهزاع نسبة كاسحة بلغت 43.5% من الأصوات. وتكرم هذه الجائزة الأفراد الذين قدموا مساهمات متميزة في نمو القطاع على مدى سنوات عملهم، كما ترتقي بمعايير التميز على المستويين الإقليمي والعالمي. وقال بوهزاع: “لقد كان تكريم (ماكسيموس للشحن الجوي) في حفل جوائز سلسلة التوريد والنقل شرفاً كبيراً بالفعل، وهو يعكس الجهود المخلصة والكفاءات العالية لفريق (ماكسيموس) الذي وظف خبراته المتميزة لبناء الشركة المتخصصة الأقوى في قطاع الشحن الجوي بالمنطقة. ونحن فخورون وسعداء بهذا الإنجاز وسنعمل خلال الأشهر المقبلة على تحقيق المزيد من التطور والنجاح”. وحول جائزة الشرف الأولى التي استحقها شخصياً، قال بوهزاع: “أنا ممتن جداً لهذه الجائزة، خاصة أن زملائي في القطاع هم الذين منحوني أصواتهم، وأود أن أشكرهم على ثقتهم الغالية وتقديرهم لجهودي. ويسعدني أن أرى هذا العدد الكبير ممن يشاطرونني الحرص على تحقيق هدفنا النهائي في الارتقاء بمعايير القطاع وترسيخ أفضل ممارساته في المنطقة».

اقرأ أيضا

صندوق النقد يدرس مخاطر المناخ على أسواق المال