الاتحاد

ثقافة

معرض تشكيلي لدعم مركز راشد لعلاج ورعاية الطفولة بدبي

يفتتح في دبي مساء غداً، المعرض المشترك الأول لمجموعة من الفنانين التشكيليين الذي تطلقه مجموعة «آرت ويذ هارت» لدعم مركز راشد لعلاج ورعاية الطفولة، ويستمر حتى الرابع عشر من الشهر المقبل.
ويقام هذا المعرض برعاية وحضور معالي عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، ويمثل تحية من القلب إلى مركز راشد يقدمها فنانون ينتمون إلى جنسيات مختلفة ومدارس فنية متنوعة، ومن أبرزهم: عبد القادر الريس، خالد الجلاف، نصر ورور، حسن إدلبي، خليفة الشيمي، ميساء محمد، مها الكلابي، باسم الساير، ميرفت أحمد وشهريار زند.
وإلى جانب أعمال هؤلاء المبدعين، سيضم المعرض الذي سيقام في «غاليري آرت سيليكت» بفندق «غراند حياة»، في دبي- مجموعة من الأعمال التي ابتكرها أطفال المركز والتي تعكس حساسيتهم الفنية العالية ومهاراتهم الابداعية المتميزة.
وقد حظيت هذه المبادرة باهتمام كبير من جانب معالي وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، معالي عبد الرحمن بن محمد العويس الذي كشف عن فرادة هذا المشروع قائلاً «كل فن لا يفضي إلى خير الإنسان لا يستحق أن يسمى فناً، وهذا المعرض اسم على مسمى، فالفن قلب العالم ونبضه الأصفى. ولعل أكثر ما يميز هذه المبادرة هو ما تعكسه من حس بالانتماء لدى هذه النخبة من الفنانين المقيمين في دبي تجاه أطفال مركز راشد بشكل خاص والمجتمع الإماراتي بشكل عام». ومن جانبها، أعربت مريم عثمان مديرة مركز راشد لعلاج ورعاية الطفولة عن سعادتها بإطلاق هذه المبادرة قائلة «إننا فخورون بكوننا المركز المتخصص في رعاية الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة الذي حظي باهتمام هذه النخبة من الفنانين التشكيليين الذين آثروا تقديم جزء من أرباحهم من مبيعات اللوحات لدعم مسيرتنا. نتمنى أن تتحول هذه التظاهرة الفنية الى حدث سنوي يسهم في جمع قلوب بيضاء وأيد مبدعة في سبيل إحياء الأمل في نفوس أطفالنا».

اقرأ أيضا

ماجدة نصر الدين تنتشل طائر البومة من الشؤم!