الاتحاد

الرياضي

حمدون: أندوني لا يتحمل مسؤولية النتائج السلبية للأهلي

مكاسب فنية لـ«الفرسان» في معسكر الفجيرة .. ولاعبو الشباب في التدريبات اليوم

مكاسب فنية لـ«الفرسان» في معسكر الفجيرة .. ولاعبو الشباب في التدريبات اليوم

نفى محمد أحمد حمدون المدير الإداري للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي وجود أي نية مبيتة للإطاحة بالمدرب الروماني أندوني على خلفية البداية المتواضعة للفريق، وتكبده لخسارتين بالدوري أمام الوحدة والعين في الأسبوعين الأول والثاني.
وأكد حمدون أن هناك ظروفاً معاكسة كانت ضد حامل اللقب، منذ بداية الموسم، من تعرض لاعبيه للإصابات، فضلا ًعن غياب أبرز عناصره للمشاركة بمونديال الشباب، وبخاصة أحمد خليل ومحمد فوزي، وقال حمدون إن أندوني مدرب جيد، ويملك قدرات متميزة، وإدارة الأهلي تثق تماماً به ولا صحة لوجود نية للإطاحة به عند أول خسارة قادمة.
الروح القتالية
ولفت حمدون إلى أهمية عودة الروح القتالية للاعبي الأهلي خلال المرحلة الحالية التي تشهد إعادة ترتيب الأوراق، بالصورة التي تمكن الفريق من تحقيق طموحات جماهيره، وقال حمدون لجماهير الأهلي لا خوف على الفريق هذا الموسم، خاصة أن لاعبي الأحمر لديهم رغبة أكيدة، في تصحيح الصورة التي ظهروا عليها خلال انطلاقة الدوري، وهو ما ظهر خلال معسكر الفريق بمدينة الفجيرة، والذي كان مثالياً، وجاء في توقيت مناسب للفريق، وأوضح حمدون أن لاعبي الأهلي كانوا مثالاً في الالتزام والانضباط خلال المعسكر الذي شهد تألق أكثر من لاعب، واستعادة عافيته الفنية، خاصة إسماعيل الحمادي، وعلي عباس، وسالم خميس، وحسن علي، وغيرهم من اللاعبين، وقال مدير فريق الأول أود أن اشكر اللاعبين على الروح القتالية العالية التي أظهروها حيث تعاهدوا جميعاً على ضرورة تغيير الصورة القاتمة للفريق.
معسكر مغلق
وكان الأهلي قد دخل معسكراً مغلقاً استمر ما يقرب من خمسة أيام استغله الجهاز الفني بقيادة الروماني أندوني في زيادة نسبة الانسجام بين عناصر الفريق، وتعويد اللاعبين على طريقة اللعب التي يرغب في تطبيقها، وهي 4-4-2 بشقيها الدفاعي والهجومي، إضافة لتجهيز بقية اللاعبين العائدين من الإصابة، وبخاصة إسماعيل الحمادي الذي تألق بشكل كبير، واستعاد فورمته البدنية والفنية، إضافة إلى اللاعبين الذين لم يحصلوا على فرصتهم حتى الآن.
ومن جهة أخرى عاد الأهلي مساء أمس الأول إلى دبي، وقرر الجهاز الفني منح اللاعبين راحة سلبية أمس على أن يستأنف الفريق الأول تدريباته على ستاد راشد بالقلعة الحمراء مساء اليوم، وينتظر أن ينتظم في المران لاعبو منتخب الشباب للمرة الأولى بعد حصولهم على راحة سلبية 4 أيام منذ العودة من القاهرة وهم أحمد خليل ومحمد فوزي وسيف يوسف وسعد سرور.
وعن مشاركة لاعبي المنتخب الشاب ومدى احتياج الفريق لوجودهم في لقاء الإمارات، أكد حمدون الصغير أن المدرب الروماني يعرف لاعبي منتخب الشباب جيداً، وتابع تسجيلات لمباريات شاركوا فيها مع الفريق، كما أن مشاركتهم في تدريب اليوم ستمكن الجهاز الفني من الوقوف على إمكانياتهم للمرة الأولى على الطبيعة، وبالتالي لن يقرر الدفع بهم في المباراة المقبلة، إلا بعد خوض اللاعبين لتدريب اليوم بالصورة المتوقعة، حيث يستثمر الجهاز الفني الفترة المتبقية قبل لقاء الإمارات في زيادة جرعة الانسجام بين اللاعبين، وبخاصة الدوليين العائدين من المشاركة مع المنتخبات الوطنية.
وشدد حمدون على أن الأهلي سيلعب المباريات المقبلة بدافع الفوز لتعويض النقاط التي خسرها الفريق، ووضع حد لحالة عدم التوفيق التي ظهرت واضحة خلال المباريات التي خاضها الفرسان، خاصة بعد مطاردة لعنة الإصابات لمعظم عناصر الفريق .

اقرأ أيضا

يونايتد وسيتي.. "روح الانتصار" في "ديربي النار"