الاتحاد

عربي ودولي

الجيش السوداني يعلن أنه قتل ثلاثين متمردا

أعلن المتحدث الرسمي باسم الجيش السوداني العقيد الصوارمي خالد سعد اليوم الأربعاء أن الجيش السوداني قتل ثلاثين من متمردي حركة عبد الواحد محمد نور في معارك بمنطقة جلدو بجبل مره باقليم دارفور المضطرب غرب السودان.

ونقل المركز السوداني للخدمات الصحفية عن سعد قوله إن "الجيش تصدى لمحاولة هجوم من قبل حركة عبد الواحد على منطقة جلدو بجبل مره وكبدهم خسائر فادحة وقتل أكثر من ثلاثين فردا من المتمردين".

وكان الناطق باسم حركة تحرير السودان جناح عبد الواحد نور أعلن الاثنين ان "قواتنا سيطرت صباح اليوم (الاثنين) على منطقة جلدو بالكامل واستولت على 13 عربة وقتلنا من القوات الحكومية العشرات وفقدنا ثلاثة شهداء وعدد من الجرحى".

وقال مصدر في البعثة المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الافريقي بدارفور (يوناميد) الاثنين "وردت إلينا تقارير لم نؤكدها بوقوع اشتباكات في منطقة جلدو".

وتتمركز حركة عبد الواحد محمد نور في جبل مره الذي يمتد داخل ثلاثة ولايات من ولايات دارفور وأعلنت الحركة الشهر الماضي أنها سيطرت على منطقة قولو وجميزه بجبل مره.

وقال الصوارمي خالد سعد إن "المتمردين لاذوا بالفرار بعد أن طاردتهم القوات المسلحة"، نافيا سيطرتهم على المنطقة.

وبدأت المواجهات بين الحكومة السودانية ومتمردين ينتمون لإقليم دارفور عام 2003. وخفت حدة العنف مقارنة مع عامي 2003 و2004 إلا أن الاشتباكات بين الجيش الحكومي والمتمردين والنزاعات بين المجتمعات المحلية مازالت مصدرا للعنف في الإقليم.

اقرأ أيضا

قسد: حالة من الهدوء تسود آخر جيب لـ"داعش" في الباغوز