الاتحاد

الرياضي

"الطب الرياضي" تشكل فريق عمل لتقييم المستشفيات

اجتماع لجنة الطب الرياضي (الاتحاد)

اجتماع لجنة الطب الرياضي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

قررت لجنة الطب الرياضي باللجنة الأولمبية الوطنية تشكيل فريق عمل لفحص وتقييم المستشفيات الحكومية وشبه الحكومية لعمل الفحوص اللازمة للرياضيين والتجهيزات اللازمة لأولمبياد طوكيو 2020، بالتنسيق والمتابعة مع الأمانة العامة لتخليص المخاطبات الرسمية والأمور اللوجستية، ويضم الفريق الدكتور عبدالله الرحومي والدكتور محمد علي السويني والدكتور عبدالله البارون، وتكليف الدكتور رمزي روس، والدكتور مورات دالكلينج، للتواصل مع الأطقم الطبية المسجلة في قاعدة بيانات اللجنة الطبية الأولمبية والاستماع إلى آرائهم، ومن ثم ووضع خطة وبرنامج تدريبي طبي ووظيفي للأطقم الطبية المرافقة للفرق في أولمبياد طوكيو.
اقترح د. عبدالله الرحومي عمل بوابة إلكترونية على شبكة الإنترنت لإدخال جميع معلومات اللاعبين الذين سيتم فحصهم بالمستشفيات المختارة التي تدخل نتائج الفحص عبر البوابة لتفادي الطريقة التقليدية اليدوية في آلية العمل، على أن يحصل كل رياضي على رقم معتمد مرتبط بجميع الفحوصات الدورية المطلوبة.
كما تقدم د. عبدالله الرحومي بمقترح بوضع جميع المواد التثقيفية بالطب الرياضي عبر هذه البوابة التي تخدم جميع الرياضيين المشتركين، وسيتم إدراج فحوصات طبية للرياضيين على مدار السنة للمشاركين وغير المشاركين في الدورات والبطولات الخارجية مع تاريخ انتهاء لعمل الفحص بشكل دوري ومنتظم، وذلك بعد الاجتماع مع جميع الاتحادات الأولمبية لمعرفة آلية عمل الفحوصات الطبية الحالية وأنواعها لإدراجها ضمن الخطة المستقبلية.
وأكد الدكتور هاشل الطنيجي أن ما تقوم به لجنة الطب الرياضي يهدف إلى وضع قاعدة بيانات لجميع الرياضيين في الدولة وأيضاً اعتماد فحوصات طبية ثابتة، وبشكل دوري في الوقت الذي نبحث آلية العمل مع الاتحادات الرياضية في هذا الاتجاه مشيراً إلى أن اللجنة تسعى للوصول بالرياضيين إلى المستوى الاحترافي من الناحية الطبية ودور اللجنة يهدف إلى تأمين خدمات صحية وطبية ترتقي إلى المرحلة المنشودة، لمساعدة رياضيينا على القيام بدورهم على أفضل نحو ممكن لأن مسؤولية تمثيل الوطن ورفع رايته في كل المحافل الخارجية والداخلية.

اقرأ أيضا

برشلونة يتوجه إلى اليابان بحضور جريزمان ودي يونج وغياب ميسي