الاتحاد

عربي ودولي

نجاد يشارك في مؤتمر لـ «الأمن والثقة» باسطنبول الثلاثاء

أفادت مصادر رسمية تركية أمس، أن الرئيس الإيراني محمود نجاد سيلتقي بعد غدٍ في اسطنبول، قادة دول آسيوية بمناسبة قمة مخصصة للأمن والثقة المتبادلة في المنطقة. وأوضحت وزارة الخارجية التركية، أن رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين والرؤساء الأفغاني حامد كرزاي والفلسطيني محمود عباس والأذربيجاني الهام علييف سيشاركون في هذا الاجتماع الذي يعقد تحت عنوان “التدابير لبناء الثقة والعمل المشترك في آسيا”. ويستضيف الرئيس التركي عبدالله جول القمة التي ستخصص لنزع السلاح النووي والاستخدام السلمي للطاقة النووية وسبل تعزيز الثقة في آسيا، بحسب المصدر نفسه. وأُسس المؤتمر حول التدابير لبناء الثقة والعمل المشترك في آسيا عام 2002، باقتراح من رئيس كازاخستان نور سلطان نزارباييف بهدف تنشيط التعاون من أجل السلام والاستقرار في آسيا عبر زيادة المبادلات بين دول المنطقة.
وتعد المجموعة 20 دولة عضوا، بعضها في تعارض سياسي ودبلوماسي تام، خصوصاً مع أفغانستان وباكستان وإيران وإسرائيل ومصر والسلطة الفلسطينية. وقالت “الخارجية” التركية في بيان: “نعتقد أن جمع هذه الدول إلى طاولة واحدة، يشكل بحد ذاته مبادرة لبناء الثقة المتبادلة”. وأثناء القمة، ستتولى تركيا رئاسة المؤتمر لبناء الثقة والعمل المشترك في آسيا لفترة 2010-2012 وتستضيف العراق وفيتنام كعضوين جديدين.

..ويزور الصين الجمعة

طهران (د ب ا) - أعلن رئيس غرفة التجارة الإيرانية الصينية المشتركة أمس، أن الرئيس الإيراني محمود نجاد سيزور الصين نهاية الأسبوع الحالي. وأبلغ أسد الله عسكر أولادي وكالة “مهر” الإيرانية شبه الرسمية للأنباء، أن الرئيس نجاد سيشارك خلال الزيارة، في مراسم اليوم الوطني الإيراني بمعرض “أكسبو” الدولي بمدينة شنغهاي الجمعة المقبل.
وأصبحت الصين خلال السنوات القليلة الماضية، من أكبر الشركاء الاقتصاديين لإيران التي تصدرت العام الماضي قائمة الدول التي تزود بكين بالنفط. وتأتي زيارة نجاد إلى الصين التي تعارض فرض عقوبات إضافية ضد إيران بسبب برنامجها النووي، في وقت يبحث فيه مجلس الأمن حزمة رابعة من العقوبات مع تأكيد واشنطن أن بكين وموسكو وافقتا على المسودة المعروضة على المجلس.

اقرأ أيضا

زعيم المعارضة الفنزويلية يعلن انتهاء الحوار مع الحكومة