الاتحاد

عربي ودولي

أوباما يعرض تقديم دعم إلى اليمن لمكافحة «القاعدة»

صنعاء، واشنطن (الاتحاد، وكالات) - دان الرئيس الاميركي باراك اوباما الهجمات التي ادت الى مقتل جنود في اليمن في الايام الاخيرة وعرض تقديم دعم لليمن في معركته ضد تنظيم “القاعدة”. وقال البيت الابيض ان جون برينان مساعد اوباما لمكافحة الارهاب اتصل بالرئيس اليمني علي عبد الله صالح امس الاول لينقل “التعازي الشخصية” للرئيس الاميركي في الجنود الذين قتلوا في اليومين الماضيين.
وصرح برينان ان اوباما “دان بشدة الهجمات الوحشية التي تكشف بوضوح رغبة القاعدة في قتل يمنيين الذين يسعون الى الحد من محاولات القاعدة مواصلة شن هجمات ارهابية في اليمن ودول اخرى”. وابلغ برينان صالح بان “الولايات المتحدة مصممة على الوقوف مع حكومة اليمن وشعبه في مواجهة القاعدة وان الرئيس اوباما ملتزم بمواصلة تقديم مساعدة امنية واقتصادية وتنموية الى اليمن”.
من جهته وعد وزير التنمية الألماني ديرك نيبل الذي يزور صنعاء حاليا بتقديم المزيد من الدعم لليمن في حربها ضد الإرهاب. وقال رئيس الوزراء اليمني علي محمد مجاور للوزير الألماني خلال المحادثات التي جرت امس إن “الإرهاب مشكلة دولية”. في الوقت نفسه اتهم مجاور وسائل الإعلام بالمبالغة في تصوير الوضع في اليمن، مؤكدا أن بلاده لم تكن “ملاذا للإرهابيين”. وقال مجاور إن هجمات الإرهابيين ذات “تأثير محدود” في اليمن، مشيرا إلى أن وسائل الإعلام بهذه الطريقة في التناول “تضر ببلاده”.
وعلمت (الاتحاد) من مصادر مطلعة أن وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون ستصل صنعاء، غدا الثلاثاء، في زيارة قصيرة لليمن تستمر عدة ساعات. وذكرت المصادر أن الوزيرة الأميركية ستلتقي خلال زيارتها، التي لم يُعلن عنها رسميا، الرئيس علي عبدالله صالح، دون أن تضيف مزيدا من التفاصيل.
من جانبه يقوم الرئيس التركي عبدالله جول، اليوم الاثنين، بزيارة رسمية الى اليمن، في أول زيارة له منذ انتخابه رئيسا لبلاده في أغسطس2007. وأفادت وكالة أنباء الأناضول التركية أن ممثلي حوالي 80 شركة تركية سيرافقون جول في زيارته التي ستستمر عدة أيام، مشيرة إلى أنه سيتم خلال الزيارة التوقيع على عقود لتنفيذ عدة مشاريع استثمارية كبيرة في اليمن.

اقرأ أيضا

الجيش الوطني الليبي يُنفذ عمليات نوعية ضد الإرهابيين في طرابلس