الاتحاد

الإمارات

«التفتيش الطارئ» تنذر وتخالف أكثر من 15 ألف منشأة بـ «صناعية الشارقة» منذ بداية العام

حريق في المنطقة الصناعية بالشارقة تستهدف عقود الوقاية منع تكراره

حريق في المنطقة الصناعية بالشارقة تستهدف عقود الوقاية منع تكراره

بلغ إجمالي عدد المخالفات والإنذارات التي وقعتها لجنة التفتيش الطارئ على المنشآت في المناطق الصناعية خلال الخمسة أشهر الماضية، 15 ألفاً و670 مخالفة وإنذار، توزعت بين 7219 مخالفة و8451 إنذاراً، بحسب التقرير الصادر على اللجنة.
وسرد التقرير أن المخالفات توزعت على 601 مخالفة في شهر يناير، و473 في فبراير، و521 مخالفة في مارس، و1307 مخالفات في أبريل، إضافة إلى 4317 مخالفة في شهر مايو الماضي، بينما وزعت الإنذارات إلى 685 في يناير، و491 إنذاراً في شهر فبراير، و576 في مارس، و1421 في أبريل، و5278 إنذاراً في مايو الماضي.
وأكد حارب الطنيجي المشرف العام على لجنة التفتيش الطارئ على المنشآت التجارية والصناعية والسكنية بالشارقة، خلال تصريحات نهاية الأسبوع الماضي، أن اللجنة طالبت أصحاب المنشآت بتصحيح أوضاعها وإزالة المخالفة فوراً وإنذارها كتابياً بعدم تكرارها مرة أخرى وفي حالة المخالفات الشديدة، تقوم بتسليم المنشأة المخالفة صورة من نتائج التفتيش الميداني وإنذارها كتابياً بسرعة إزالة كل المخالفات في مدة لا تزيد على 48 ساعة من تاريخ الإنذار وفي حال عدم قيام المنشأة باتخاذ الإجراءات الكفيلة بتصحيح أوضاعها يجوز للجنة مخاطبة الجهات المعنية، (البلدية والدفاع المدني) بإغلاق المنشأة إلى حين إزالة المخالفة.
وتابع أن اللجنة وخلال الأشهر الماضية تدرس استبدال نظام الإنذار والمخالفات بتوقيع عقود للوقاية من خلال شركات معتمدة لدى الدفاع المدني (300 شركة) تقوم بنفسها بتركيب معدات وأجهزة السلامة والأمان ضد الحرائق في تلك المنشآت، وأنه بلغ المجموع الكلي لعقود الوقاية التي تم تركيبها الفترة الماضية في جميع المناطق الصناعية 6372 عقداً.
وأضاف: “بلغ عدد العقود في المنطقة الصناعية الأولى 548 عقداً، وفي الصناعية الثانية 222 عقداً، وفي الثالثة 270 عقداً، وفي الرابعة 1340 عقداً، وفي الخامسة 420 عقداً، وفي الصناعية السادسة 546 عقداً، وفي الصناعية العاشرة 648 عقداً، وفي الصناعية الخامسة عشرة 469 عقداً، وفي الصناعية الثالثة عشرة 569 عقداً، وفي الصناعية السابعة عشرة 409 عقود، وفي الصناعية الثامنة عشرة، 904 عقود.
ولفت إلى أن عقود الوقاية التي بدأ تطبيقها في نوفمبر الماضي ألزمت أصحاب شركات الإطفاء، بالقيام بزيارات ميدانية للمنشآت لعمل الصيانة الدورية اللازمة لأجهزة الإنذار والتأكد من عملها بكفاءة، وكذلك التأكد من توزيعها بصورة مدروسة في المكان، إضافة إلى صلاحية طفايات الحريق وتوزيعها بصورة سليمة.
ولفت إلى أن اللجنة ستنتهي في غضون ثلاث سنوات من تسجيل كل المنشآت في المناطق الصناعية في الشارقة ضمن عقود الوقاية، والتي يبلغ عددها نحو 80 ألف منشأة مختلفة، ويقوم بالتفتيش عليها 98 مفتشاً.

اقرأ أيضا