الاتحاد

الإمارات

الإمارات تؤكد جهودها لمكافحة الاتجار بالبشر

جانب من الاجتماع

جانب من الاجتماع

استقبل ممثلون من اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر في مقر وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي بأبوظبي نجاة مجيد معلا المقررة الخاصة المعنية ببيع الأطفال واستغلالهم في المواد الخليعة من المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان مساعدة المقررة ديما يارد.
ويأتي اللقاء في إطار بحث آخر التطورات والمستجدات الخاصة بالجهود المبذولة في مجال مكافحة جرائم الإتجار بالبشر.

وناقش المجتمعون عددا من المواضيع المتعلقة بمكافحة جرائم الاتجار بالبشر والمبادرات التي تقوم بها دولة الإمارات العربية المتحدة للحد من انتشار هذه الظاهرة الخطرة على أراضيها.
واستعرضت اللجنة أمام وفد المؤسسة الأممية الجهود والإجراءات التي تقوم بها الدولة في مجال مكافحة الإتجار بالبشر، كما تم تقديم عرض متكامل عن استراتيجية اللجنة والبرنامج التنفيذي الخاص بها.
من جهتها طرحت ممثلة المفوضية السامية لحقوق الإنسان أمام اللجنة بعض الأسئلة المتعلقة بالآلية التي تعتمدها دولة الإمارات العربية المتحدة في التعامل مع قضايا الاتجار بالبشر حيث قدم أعضاء اللجنة الإجابات المستفيضة التي اتسمت بالشفافية والوضوح.

وفي هذا الاطار أشار الدكتور سعيد محمد الغفلي مقرر اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر إلى أن زيارة مقرري المفوضية السامية لحقوق الإنسان منهم المقرر الخاص بالتمييز العنصري والمقرر الخاص ببيع الأطفال واستغلالهم في المواد الإباحية تأتي في اطار تنفيذ الدولة للتوصيات الصادرة عن الاستعراض الدوري لحقوق الإنسان وتنفيذا لتوصية الدولة للتفاعل بشكل ايجابي مع أجهزة الأمم المتحدة وحرصا منها بمسائل حقوق الإنسان والتي منها مكافحة جريمة الاتجار بالبشر.

اقرأ أيضا

رئيس بوركينا فاسو يزور واحة الكرامة وجامع الشيخ زايد الكبير