الاتحاد

الإمارات

الهلال الأحمر تدخل 40 طناً من المواد الطبية والأدوية إلى غزة

جانب من قافلة المساعدات التي أدخلتها الهلال الأحمر إلى غزة أمس (وام)العريش (وام) - تمكنت هيئة

جانب من قافلة المساعدات التي أدخلتها الهلال الأحمر إلى غزة أمس (وام)العريش (وام) - تمكنت هيئة

الهلال الأحمر أمس من إدخال 40 طنًا من المواد الطبية والأدوية إلى قطاع غزة عبر معبر رفح، وذلك ضمن جهود الهيئة ومساعيها الحثيثة للحد من المعاناة الصحية المتفاقمة ومساندة المؤسسات الصحية هناك على القيام بدورها بصورة أفضل وتعزيز قدرتها لتقديم خدمات الرعاية الصحية لآلاف المصابين والجرحى من ضحايا العدوان على غزة·
وكانت المواد الطبية وصلت أمس الأول إلى مطار العريش في مصر ضمن جسر ''الهلال الأحمر'' الجوي المستمر لنقل الإمدادات الطبية إلى غزة، وتجري حالياً الترتيبات لإدخال قافلة مساعدات إنسانية أخرى تحمل 100 طن من الطحين تم تجهيزها من الأسواق المصرية·
وأكد سهيل راشد القاضي رئيس وفد هيئة الهلال الأحمر الموجود حالياً في العريش للإشراف على سير عمليات الهيئة الإغاثية للفلسطينيين عبر معبري رفح والعوجة أن برامج الهيئة الإنسانية لدمل جراح المتأثرين في غزة مستمرة تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله''، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ''رعاه الله''، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة والتي جاءت منذ اليوم الأول لاندلاع الأزمة في غزة لتخفيف وطأة الحرب والحد من تداعياتها على حياة سكان القطاع·
وشدد القاضي على أن جهود الهيئة في هذا الصدد تتعزز دوماً بفضل الاهتمام الذي يوليه سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس هيئة الهلال الأحمر لتحسين الوضع الإنساني المتردي في فلسطين·
وقال إن مبادرات سموه النبيلة ومتابعته الحثيثة لتطورات الأوضاع في فلسطين خاصة في قطاع غزة أحدثت فرقاً كبيراً ونقلة نوعية في مستوى الخدمات التي تقدمها الهيئة للفلسطينيين في جميع مدنهم وقراهم وتخفيف شدة الحصار عن كاهلهم·
وأوضح القاضي أن الهيئة تمكنت من إدخال الأدوية والمستلزمات الطبية إلى قطاع غزة في زمن قياسي، حيث لم تتعطل على معبر رفح بل سمح لها بالدخول مباشرة فور وصولها كونها تشتمل على الاحتياجات الماسة والعاجلة لمستشفيات القطاع·
وأضاف أن عمليات التنسيق الجيدة التي تجريها الهيئة وسفارة الدولة في القاهرة مع المنظمات والجهات الختصة على المعابر مكنتها من إدخال جميع المواد الإغاثية التي تم تسييرها عبر المعابر الحدودية بين مصر وغزة بالسرعة المطلوبة من دون تأخير مما ساهم في إيصالها إلى المستهدفين في الوقت المناسب·
وأشار القاضي إلى أن المواد التي تم إدخالها أمس تضمنت المستهلكات الطبية الضرورية الخاصة بالكسور والجروح والحروق ومستلزمات الطوارئ والمحاليل ومواد التبرع بالدم وأجهزة حفظه إلى جانب الأدوية المنقذة للحياة والمضادات الحيوية قوية المفعول وأدوية الأمراض المزمنة كالضغط والسكري·
وقال رئيس وفد الهيئة إن جهود الهيئة لتحسين الأوضاع الصحية في غزة مستمرة عبر تسيير المزيد من الشحنات الإغاثية التي تتضمن بجانب الأدوية والمستلزمات الطبية عدداً من سيارات الإسعاف الحديثة التي يجري تجهيزها الآن توطئة لنقلها إلى غزة في غضون الأيام القليلة المقبلة، لدعم قدرات المستشفيات الفلسطينية·
وأشاد القاضي بالدور الذي تضطلع به سفارة الدولة في مصر في تعزيز دور الدولة الإنساني في غزة من خلال عمليات التنسيق التي تجريها لتسهيل عمليات عبور المعونات و المساعدات إلى القطاع، إلى جانب تجهيز الشحنات الإغاثية من الأسواق المصرية·
وقال إن أحمد علي الميل الزعابي سفير الدولة لدى مصر وراشد بن الزفنة العفاري نائب القنصل وأعضاء السفارة يقومون بجهود حثيثة في هذا الصدد·
من جانبه، أوضح راشد بن الزفنة العفاري نائب قنصل الإمارات في القاهرة إن قافلة أخرى من المساعدات الإغاثية تشتمل على 100 طن من الدقيق ستعبر خلال الساعات القليلة المقبلة إلى غزة من معبر العوجة، مشيراً إلى أن القافلة تم تجهيزها من الأسواق المصرية ضمن برنامج ''الهلال الأحمر'' الإنساني لتوفير المستلزمات الحياتية الضرورية للفلسطينيين، وذلك في إطار التوجيهات الكريمة لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان·
وأشار الغفلي إلى أنه تم حتى الآن إدخال ثلاث قوافل إماراتية إلى غزة عبر معبري رفح والعوجة حملت حوالي 500 طن من المواد الغذائية والطبية والأدوية والبــــطانيات والمســـتلزمات الأخرى التي وفرتـــــها هيــــئة الهلال الأحمر إلى سكان القطاع المنكوب· وأضـــــاف أن عمليات التنســـــيق جارية على قدم وســــاق مع الهيئة لتســـيير المزيد من القــــوافل إلى غزة

اقرأ أيضا