عربي ودولي

الاتحاد

وزير الخارجية الباكستاني: إيران تريد خفض التصعيد

شاه محمود قرشي

شاه محمود قرشي

واشنطن (أ ف ب)

أعرب وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قرشي الذي زار واشنطن وطهران الأسبوع الماضي، عن ثقته في أن إيران تسعى إلى خفض التوترات.
وناقش قرشي مسألتي إيران وعملية السلام في أفغانستان مع نظيره الأميركي مايك بومبيو في واشنطن، بعد خمسة أيام على اجتماعه مع روحاني.
وبينما أحجم قرشي عن الإفصاح عن ما إذا كان ينقل أي رسائل، قال إنه يفهم أن «الإيرانيين لا يريدون تصعيد الأمور». وأضاف للصحافيين في واشنطن: «إنهم لا يريدون الحرب، ولا يريدون مزيداً من سفك الدماء».
وأقدمت الولايات المتحدة في 3 يناير على قتل قاسم سليماني، قائد فيلق القدس في الحرس الثوري، في غارة بطائرة مسيّرة خلال زيارته بغداد.
وردت إيران بهجمات صاروخية على القوات الأميركية في العراق، لكن قرشي، وتماشياً مع كثير من المراقبين، يعتقد أن الانتقام نفذ بطريقة تهدف لتقليل الخسائر البشرية إلى أدنى حد. وقال قرشي: «إن طهران أبدت استعدادها لتخفيف التوترات»، مضيفاً: «إنهم على استعداد للمشاركة على أي مستوى وبأي شكل».
وعام 2018 انسحب الرئيس الأميركي دونالد ترامب من الاتفاق النووي مع إيران وفرض عقوبات شاملة تهدف إلى الحد من نفوذ طهران.

اقرأ أيضا

مصر: 47 إصابة جديدة ووفاة واحدة جراء كورونا