الاتحاد

ثقافة

«الشيخ الأخضر» يدل على مصادر الإلهام في «بحر الثقافة»

النعيمي بعد محاضرته في بحر الثقافة (من المصدر)

النعيمي بعد محاضرته في بحر الثقافة (من المصدر)

فاطمة عطفة (أبوظبي)

من أفضل القصص التي يمكن استلهام العبر منها هي سيرة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ،طيب الله ثراه، فمنها نستقي قيم الإصرار والعطاء والمحبة والتسامح وتحدي المصاعب. هذا ما جاء في محاضرة الشيخ الدكتور عبد العزيز بن علي بن راشد النعيمي، المعروف بـ«الشيخ الأخضر»، في محاضرته «روح الإلهام» والتي ألقاها في جناح مؤسسة بحر الثقافة، مؤكداً على أهمية التفكر والتأمل في كل ما يحيط بنا، وأن هذا من شأنه أن يجد طريقه إلى عقل الإنسان ليطرح فيه الأفكار الجميلة والمثمرة والإيجابية. وأشار الشيخ النعيمي إلى أهمية الواقع والتأمل في أحواله البيئية والاجتماعية، مبينا أن المرء بمقدوره أن يستلهم الكثير من العبر والمواعظ والأفكار، إذا استطاع أن يمعن النظر في جوانب الحياة ويحافظ على مستوى تركيزه في تفاصيل الأشياء والقصص والمشاهد التي يراها حوله. وبعد أن استعرض جوانب متعددة من الحياة والتراث، استعرض سيرة الشيخ زايد وحياته الغنية الملهمة في سبيل بناء الدولة بالعلم والخير والعمران، مختتما بأن سيرة الشيخ زايد ، يمكن أن نستلهم منها أفضل العبر ونستخلص قيم الكرم والعطاء والمحبة والتسامح.

اقرأ أيضا

«الخرطوم للشعر العربي» ينطلق الخميس المقبل