الاتحاد

الرياضي

الهاملي: نعمل في اتجاهين لدعم لاعبي الأولمبياد الإماراتي

محمد الهاملي

محمد الهاملي

غادر صباح أمس إلى مدينة مراكش المغربية وفد الأولمبياد الخاص الإماراتي لحضور أعمال اجتماعات المؤتمر الاستراتيجي العالمي لقادة الأولمبياد الخاص على مستوى العالم.
وتبدأ فعاليات المؤتمر اليوم وتستمر حتى 10 يونيو تحت رعاية الملك محمد السادس ملك المغرب.
ويعد هذا الحدث المهم هو الأول من نوعه على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ويتكون وفد الأولمبياد الخاص الإماراتي من محمد محمد فاضل الهاملي رئيس الأولمبياد الخاص الإماراتي وماجد العصيمي المدير الوطني وفاضل خليل المنصوري المدير الرياضي وعلاء الحارون منسق عام البرامج وعيسى أحمد عبيد منسق لجنة المبادرات والأسر وخليفة بن حسين منسق لجنة المتطوعين.
يقام على هامش المؤتمر معرض للصور يحكي تاريخ الأولمبياد الخاص الدولي وكذلك تاريخ برامج الأولمبياد الخاص على مستوى العالم.
ويشارك الأولمبياد الخاص الإماراتي في المعرض بعدد من الكتيبات والبروشورات والصور، والتي تحكي مسيرته خلال الأعوام العشرة السابقة، وكذلك أهم الإنجازات الإقليمية والعالمية التي حصدها خلال مسيرته الحافلة.
يحضر المؤتمر السير ثيموتي شرايفر رئيس الأولمبياد الخاص العالمي وأعضاء المجلس الاستشاري العالمي ورؤساء البرامج للأولمبياد الخاص بمناطقه الست، كما يحضره قيادات برامج الأولمبياد الخاص على مستوى العالم وأعضاء مجالس إدارة البرامج واللاعبون والمتطوعون والرعاة وممثلو أسر اللاعبين، حيث ستعرض في المؤتمر أحدث الدراسات والموضوعات الخاصة بلاعبي الأولمبياد الخاص (فئة الإعاقة الذهنية) على مستوى العالم والخروج بآليات وتوصيات لتفعيل قرارات المؤتمر.
ويعرض في المؤتمر الأولويات الرئيسية لدعم ومساندة برامج الأولمبياد الخاص على مستوى العالم ووضع الخطة الاستراتيجية 2011 - 2015 والتي سترشد الأولمبياد الخاص العالمي وبرامجه للسبل الكفيلة نحو نمو خططتها وبرامجها، كما يساهم المؤتمر في تبادل الخبرات بين مختلف برامج الأولمبياد الخاص على مستوى العالم وإبرام العديد من الشراكات بين مختلف البرامج.
وأعرب محمد محمد فاضل الهاملي عن سعادته بالمشاركة في المؤتمر مشيراً إلى أن المشاركة في مثل هذه المؤتمرات تأتي ضمن سياسة مجلس إدارة الأولمبياد الخاص الإماراتي والتي تهدف إلى تعزيز مكانة الأولمبياد الخاص الإماراتي بين البرامج العالمية من جهة وتفعيل أنشطة وبرامج اللاعبين من ذوي الإعاقة الذهنية وتطويرها، وتوجه الهاملي بالشكر للمؤسسات الحكومية والخاصة كافة التي ساهمت في الفترة الماضية في دعم أنشطة وبرامج الأولمبياد الخاص الإماراتي.
وقال ماجد عبد الله العصيمي إن المشاركة بالمؤتمر تتيح فرصة الاطلاع على كل ما هو جديد في مجال برامج التدريب والمسابقات وبرامج المبادرات وبرامج إعداد اللاعبين ودعم الأسر، خاصة أن الأولمبياد الخاص الإماراتي مقبل على فعاليتين مهمتين خلال الفترة المقبلة هما الاستعداد للمشاركة في الألعاب الإقليمية السابعة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والتي ستقام بالعاصمة السورية دمشق من 25 سبتمبر إلى 2 أكتوبر المقبلين، وكذلك المشاركة في الألعاب العالمية الصيفية للأولمبياد الخاص، والتي ستقام في العاصمة اليونانية أثينا من 25 يونيو إلى 4 يوليو 2011، حيث سيشارك الأولمبياد الخاص الإماراتي ولأول مرة في البرامج كافة التي ستقام على هامش تلك الألعاب وهي برنامج المدينة المستضيفة ومؤتمر إعداد القادة من اللاعبين ومؤتمر اللاعبين والأسر ومؤتمر الشباب والمدارس حيث تعد تلك البرامج ضمن البرتوكول المتعارف عليه دولياً عند تنظيم حدث إقليمي أو عالمي للأولمبياد الخاص.
وأكد فاضل خليل المنصوري أن من أهم أهدافنا الاستراتيجية هي تطوير المسابقات وزيادة الألعاب تدريجياً ببرنامجنا المحلي حتى نصل إلى إدراج جميع الألعاب المعتمدة دولياً للأولمبياد الخاص وهي 20 لعبة صيفية و7 شتوية.
وقال: ستبدأ خلال الفترة المقبلة المعسكرات التدريبية الداخلية لمنتخباتنا الوطنية، والتي ستشارك في الألعاب الإقليمية السابعة للأولمبياد الخاص بسوريا، حيث سنشارك في مسابقات ألعاب القوى والسباحة والدراجات وكرة الطاولة
ولبوتشي والبولينج والفروسية وسباعيات كرة القدم وكرة الريشة الطائرة ورفع الأثقال وكرة السلة، ويشارك في تلك المسابقات 65 لاعباً ولاعبة.

اقرأ أيضا

سيميوني: نثمن جودة ما يقدمه اللاعبون وليس مدة مشاركتهم