الاتحاد

الرياضي

رماة فزاع يشاركون في «بريتا»

خاض رماة فزاع وهم الذين يشكلون منتخبنا الوطني لرماية الأطباق من الحفرة “التراب” تجربة قوية ومثيرة حيث شاركوا أمس وأول أمس في بطولة بريتا السنوية الـ 27 لرماية الأطباق من الحفرة “التراب” والتي تحظى بمشاركة أكثر من 400 رام ورامية من مختلف أنحاء العالم والتي تبلغ جوائزها نحو 27 ألف يورو.
وتأتي المشاركة استعدادا لكأس العالم لرماية الأطباق والتي من المقرر أن تفتتح رسمياً الثلاثاء المقبل فيما تشهد ميادين لوناتو الإيطالية صباح يوم الأربعاء التدريب الرسمي. وتعود أهمية بطولة بويتا كونها تسبق بطولة كأس العالم كما أنها تجربة قوية وحقيقية للوقوف على جاهزية الرماة قبل خوضهم غمار المنافسات سيما وأن معظم رماة التراب قد انتهزوا فرصة تواجدهم في لوناتو فأدخلوا بعض التعديلات والإضافات على أسلحتهم فيما اشترى بعضهم أسلحة جديدة لتجربتها قبيل البطولة الرسمية.
ويشارك رماتنا وهم حمد بن مجرن وأحمد بن مجرن وعبدالله بن ضاحي وهي تجربة ليست بجديدة عليهم ولكنها مفيدة للغاية بسبب تنوع قوة المنافسين فيها من أبطال وهواة على حد سواء. وأكد بطلنا الأولمبي الذهبي الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم أن مثل هذه البطولات التي دأب على تنظيمها المسؤولون عن نادي لوناتو بصفة سنوية بالتعاون مع شركة بريتا الأكثر تخصصاً في صناعة أسلحة الرماية وخاصة الأولمبية منها قد أفادت الكثير من الأبطال وأنا واحد منهم. أما باقي رماة منتخبنا سواء الذين ينتمون إلى فريق فزاع أو غيرهم من الرماة في الدبل تراب أو الإسكيت فيواصلون تدريبهم اليومي بقيادة الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم في فريق الإسكيت وهم محمد حسن وأنور جمعة ويصل سيف بن فطيس خلال أيام من دبي كما يتدرب رماة الدبل التراب وهم الشيخ جمعة بن دلموك آل مكتوم وعبدالله بن مجرن فيما يصل سيف الشامسي قادماً من مالطا بعد مشاركته في بطولة الجائزة الكبرى هناك.

اقرأ أيضا

43 ميدالية تزين أبطال «جو جيتسو الإمارات»