الاتحاد

الإمارات

مستشفى المفرق يطلق برنامج إنعاش الأطفال حديثي الولادة

برنامج مستشفى المفرق يعزز الخدمات الصحية للأطفال في أبوظبي

برنامج مستشفى المفرق يعزز الخدمات الصحية للأطفال في أبوظبي

أطلق مستشفى المفرق حملة إنعاش الأطفال حديثي الولادة برنامج ''ستيبل'' الذي يستهدف تقديم رعاية طبية كاملة للأطفال من أصحاب الحالات الحرجة تجنبهم التعرض للآثار السلبية الدائمة والإعاقات الجسدية والدماغية·
ويعد مستشفى المفرق ''غرب أبوظبي'' الأول في المنطقة الذي يطلق مثل هذا البرنامج لرعاية الأطفال حديثي الولادة من أصحاب الحالات الحرجة·
وقال رالف بيتي المدير العام التنفيذي لمستشفى المفرق ''إن البرنامج يقدم التعليمات والإرشادات اللازمة لاستقرار حالة حديثي الولادة قبل نقلهم إلى المستشفى''· وأعرب بيتي عن فخره كون مستشفى المفرق صاحب الريادة والسبق في إطلاق مثل هذا البرنامج في دولة الإمارات والشرق الأوسط·
وقال الدكتور محمد يمن مدير الشؤون الطبية بمستشفى المفرق إن برنامج ''ستيبل'' يهدف إلى مساعدة المستشفيات الأخرى بالإمارة على تنظيم الرعاية المقدمة للمواليد لإجراء الإنعاش اللازم لهم مع التركيز على مراقبة معدل سكر الدم ودرجة الحرارة، والتنفس وضغط الدم والفحوص المعملية الأولية بالإضافة إلى تقديم الدعم الوجداني للآباء أثناء تلقي مواليدهم الجدد العناية بالمستشفى·
ويعد البرنامج جزءاً من الخطة الاستراتيجية الخاصة التي تنفذها شركة أبوظبي للخدمات الصحية ''صحة'' وما تضمنت عليه الضوابط والسياسات في هيئة الصحة - أبوظبي·
وقال جيل سميث مديرة التمريض بمستشفى المفرق ''إن حياة المواليد الذين يعانون من حالات حرجة تتوقف أحياناً على كيفية تلقيهم العناية الأولية ووسيلة انتقالهم للمستشفى''· ولضمان نقل هذه الحالات الحرجة بطريقة آمنة وفي وقت مناسب قامت وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة بمستشفى المفرق بالبدء في تدريب كافة الكوادر المعنية بهذه العملية، حيث يديرها خبير في مجال الرعاية التمريضية لحديثي الولادة، وهي موجهة لأطباء الأطفال والممرضات والقابلات الذين يعتنون بالأطفال حديثي الولادة·
وأكد الدكتور تيسير اتراك رئيس قسم العناية المركزة للأطفال بمستشفى المفرق أهمية البرنامج، وقال إن العديد من الأطباء والممرضين لديهم خبرة محدودة في هذا المجال ولكن بعد دخولهم البرنامج سيكونون على درجة عالية من التخصص في مجال رعاية الأطفال حديثي الولادة أصحاب الحالات الحرجة·
وأوضح اتراك أن عدداً كبيراً من الأطفال المرضى الذين يتم تحويلهم من مستشفيات أخرى كان من الممكن تجنب الكثير من المضاعفات والمشاكل الصحية لو تم تدريب المختصين على برنامج ''ستيبل'' لتحضير الأطفال تمهيداً لنقلهم للمستشفى، وان الاهتمام بالمواليد الجدد الذين يعانون من مشاكل صحية عند ولادتهم وحصولهم على العلاج المناسب وبالتوقيت المناسب يمنع ويقلل حدوث الكثير من الإعاقات الدماغية والجسدية والتي تبقى آثارها مدى الحياة·
واعتبر اتراك أن البرنامج يوفر فرصة مهمة لتأهيل وتدريب الأطباء والمتخصصين لتحسين الأوضاع للأطفال حديثي الولادة·
ويعتبر مستشفى المفرق المستشفى الأول في منطقة الخليج العربي الذي بادر بإطلاق برنامج ''ستيبل'' للعناية بالمرضى حديثي الولادة، ودأبت وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة بمستشفى المفرق على استقبال العديد من حديثي الولادة المصابين بحالات مرضية حرجة يتم تحويلها من كافة المستشفيات في إمارة أبوظبي، حيث يعتبر مستشفى المفرق من أوائل المستشفيات الذين وفروا قسم العناية المركزة للمواليد الجدد، وقد بدأ مستشفى المفرق في عام 2000 برنامج إسعاف الأطفال حديثي الولادة المعترف به عالمياً في أكاديمية الأطفال بأميركا·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يحضر جانباً من الحلقة الشبابية الإماراتية ــ الصينية