الاتحاد

الاقتصادي

«اقتصادية دبي» تكرم محكمي جوائز «دبي للجودة» و«التنمية البشرية»

نظمت دائرة التنمية الاقتصادية في دبي مؤخراً حفلاً خاصاً لتكريم محكمي جوائز دبي للجودة والتنمية البشرية الذين شاركوا في تحكيم وتقييم طلبات الشركات خلال العام الماضي 2009.
وقام كل من على إبراهيم، نائب المدير العام للشؤون التنفيذية في الدائرة، ومحمد بو شنين، المدير التنفيذي لمركز التميز لقطاع الأعمال، بتقديم شهادات التقدير للمحكمين اعترافاً بدورهم في تطور الجائزتين في حفل خاص أقيم بفندق ميدان، دبي.
وقال بوشنين: “يلعب المحكمون دوراً رئيسياً في تعزيز نجاح إمارة دبي في رحلتها نحو التميز والجودة. وقد ساهمت الجهود الدؤوبة للمحكمين خلال السنوات الماضية في ضمان اتباع الشركات المشاركة في الجوائز لأفضل المعايير والممارسات العالمية، الأمر الذي ساعدنا في تحقيق هدفنا لنشر ثقافة الجودة والتميز، حيث يشرف المحكمون على دراسة كل طلب للتأكد من التزام الشركة المتقدمة للجوائز بمعايرهم المختلفة”.
وأضاف “تضم قائمة المحكمين نخبة من العاملين من مختلف الجنسيات في مجالات إدارة الجودة والموارد البشرية والإدارة العامة.”
وقال” ينعكس التعاون الوثيق بين فرق المحكمين بشكل مباشر على جودة التقييم. ولا تقتصر جهود المحكمين على عملية التقييم ومطابقتها مع المعايير الموضوعة للجوائز فحسب، بل يساهمون أيضاً في نقل مفهومي الجودة والتميز إلى المؤسسات التي يعملون بها والشركات المتقدمة للحصول على هذه الجوائز مما يساهم في تعزيز مستوى الجودة والممارسات المتميزة في أداء المؤسسات سنة تلو الأخرى”. وينظم مركز التميز لقطاع الأعمال في دائرة التنمية الاقتصادية في دبي سلسلة من الندوات التدريبية الشاملة للمحكمين في جوائز دبي للجودة والتنمية البشرية لإطلاعهم على المعايير الجديدة التي سيتم اعتمادها ضمن برنامج التقييم، ويتم تدريب أكثر من 100 محكم للجائزتين كل عام.
وتحظى “جائزة دبي للجودة” منذ انطلاقتها الأولى عام 1994 بدعم ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، حيث كان لدعمه دور محوري في ترسيخ معايير الجودة والتميز على مستوى المؤسسات والشركات العاملة في القطاعين العام والخاص في إمارة دبي. وتعمل جائزة دبي للجودة على تشجيع وتحفيز الشركات والمؤسسات على الإبداع وتقديم أفضل ما لديها من خدمات، وتكريم أفضل الممارسات بهدف تعزيز معايير الجودة والتميز في الأداء والعمل.
وأطلقت دائرة التنمية الاقتصادية “جائزة دبي للتنمية البشرية” كمبادرة منها للتعريف بمفهوم التنمية البشرية ونشره وتحويله إلى ثقافة عامة في الإمارة. وتهدف الجائزة، إلى جانب تشجيع ومكافأة شركات القطاع الخاص التي تساهم في تطوير قدرات مواطني دولة الإمارات، إلى ضمان تهيئة مناخ ملائم للموظفين المواطنين للتطور والنمو ضمن المؤسسة. ويجري تقييم المؤسسات المشاركة في الجائزة بالاعتماد على معايير رئيسية بما في ذلك الالتزام باستقطاب وتطوير الكوادر الوطنية، والعمليات، والنتائج المحققة.

اقرأ أيضا