الاتحاد

الرياضي

ريال مدريد يخضع لتدقيق أوروبي

بروكسل (د ب أ) - قال متحدث باسم المفوضية الأوروبية أمس إن نادي ريال مدريد حامل لقب بطل الدوري الإسباني لكرة القدم، ربما قد انتهك قواعد مكافحة الاحتكار بالاتحاد الأرووبي بشأن ما يتردد عن صفقة أرض، وذلك في أعقاب تقرير بصحيفة بريطانية. وقالت صحيفة «اندبندنت» البريطانية إنه يتردد أن نادي كرة القدم وافق على صفقة بسعر تفضيلي مع مجلس مدينة مدريد، للحصول على أراض حول ستاد بيرنابيو والتي من المقرر أن يعاد تطويرها لتضم مجمعاً تجارياً ومجمعاً فندقياً.
ووفقاً للصحيفة، ارتفعت قيمة الأرض المحيطة باستاد كرة القدم بشكل كبير بعدما تنقلت بين أيادي مجلس المدينة وريال مدريد، ما يعني أن قراراً نهائياً من جانب المدينة لمنح الأراضي إلى النادي للتطوير العقاري قد يشكل مساعدة حكومية غير قانونية.
وقال أنتوين كولومباني المتحدث باسم المفوض الأوروبي لشؤون المنافسة إن المفوضية حصلت على معلومات بشأن العديد من أندية كرة القدم في أنحاء الاتحاد الأوروبي. وقال إننا «ندرس تلك المزاعم بما فيها تلك المتعلقة بريال مدريد»، لكنه أضاف أن المفوضية لم تتخذ قراراً بعد بشأن ما إذا كانت ستفتح تحقيقا رسميا في ذلك».
وذكرت «اندبندنت» أن تطوير الأرض يمكن أن يؤثر على قدرة ريال مدريد في اقتراض أموال ومركزه البارز في سوق انتقالات اللاعبين، وخلال عملية التطوير، سيتم تجهيز الاستاد بسقف.

اقرأ أيضا

الإمارات تطلب استضافة مونديال الفروسية 2022