الاتحاد

الرئيسية

مخالفة مالية لعبور الطرق من الأماكن غير المخصصة

مرور أبوظبي  تبدأ اليوم في تحرير مخالفات للمشاة العابرين من أماكن غير مخصصة

مرور أبوظبي تبدأ اليوم في تحرير مخالفات للمشاة العابرين من أماكن غير مخصصة

تبدأ دوريات الشرطة والمرور في أبوظبي اليوم بتحرير مخالفات مرورية بحق المخالفين من المشاة ممن يعبرون الشوارع من الأماكن غير المخصصة، وذلك بالتزامن مع انطلاق فعاليات حملة السلامة المرورية للمشاة التي تنظمها إدارة المرور والدوريات بشرطة أبوظبي تحت شعار (سلامة المشاة مسؤولية الجميع)·
وأكد العقيد حمد عديل الشامسي مدير إدارة المرور والدوريات بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي أن الحملة تهدف إلى تقليل عدد حوادث الدهس والوفيات التي زادت خلال الفترة السابقة، وذلك ضمن استراتيجية شرطة أبوظبي لتطبيق القوانين والأنظمة الرادعة للمخالفين سواء من قائدي السيارات أو المشاة·
ولفت إلى أن عدم انتباه المشاة يتسبب في وقوع كثير من حوادث الدهس، مؤكدا أنه سيتم بدءًا من اليوم تفعيل القانون الاتحادي رقم 12 لسنة 2007 والقاضي بتعديل قانون السير والمرور رقم 21 وما ورد فيه من تعديل بحقوق وواجبات المشاة، وفرض مخالفات مالية بحق كل من يعبر الطريق من الأماكن غير المخصصة لعبور المشاة·
وأكد أن إدارة المرور ستقوم بالتنسيق مع الجهات التشريعية في الإمارة لإصدار قوانين وتشريعات يتعلق بقضايا حوادث الدهس الناجمة عن عبور المشاة من أماكن غير مخصصة للعبور·
ودعا جميع مستخدمي الطريق ضرورة الالتزام بالعبور من الأماكن المخصصة سواء من الخطوط البيضاء المخصصة للعبور، أو عن طريق أنفاق المشاة، وتجنب عبور الشارع بالقفز من فوق الحواجز الحديدية أو من أماكن غير آمنة·
وأكد الشامسي أن موضوع سلامة المشاة جاء مواكبا للزيادة المطردة في نسبة حوادث الدهس والتي بلغت 20% من جملة الحوادث المرورية التى حدثت خلال العام الماضي 2007 حيث بلغت حوادث الدهس 584 حادثا وبلغ عدد المتأثرين 646 شخصا، ونتج عن هذه الحوادث وفاة 91 شخصا وإصابة مثلهم بإصابات بليغة وإصابة 160 بإصابات متوسطة و304 بإصابات بسيطة·
ويعقد صباح اليوم مؤتمر صحفي بإدارة المرور والدوريات بشرطة أبوظبي يتناول عددا من الموضوعات الهامة بشأن الحملة·
وأشار الشامسي إلى أن الحملة تتضمن العديد من الفعاليات والبرامج التوعوية التي تستهدف تعزيز الإدراك بأهمية السلامة المرورية بين كافة شرائح المجتمع بالإضافة إلى تفعيل الضبط المروري للمشاة الذين يعبرون الشوارع من غير الأماكن المخصصة للعبور وقائدي المركبات الذين لا يلتزمون بمنح الاولوية لعبور المشاة·

اقرأ أيضا