الاتحاد

الرياضي

هيرفونن يجرد من لقبه في رالي البرتغال

البرتغال (رويترز) - جرد ميكو هيرفونن سائق سيتروين من لقبه في رالي البرتغال، وفقد كذلك صدارته لبطولة العالم، بعدما سقطت سيارة السائق الفنلندي في فحص فني بعد انتهاء السباق. ويعني القرار الذي اتخذ أمس الأول أن السائق الفرنسي سيباستيان لوب بطل العالم ثماني مرات وزميل هيرفونن في الفريق سيظل متصدراً للترتيب العام لبطولة العالم رغم فشله في إحراز أي نقطة في سباق البرتغال. وتوج النرويجي مادس أوستبرج بلقب سباق البرتغال وهو الانتصار الأول الذي يحققه فيما حصل الروسي يفجيني نوفيكوف على المركز الثاني، وجاء النرويجي بيتر سولبرج بطل العالم السابق في المركز الثالث ليكتسح فورد منصة التتويج. وقال الاتحاد الدولي للسيارات إن تقريراً صدر عن اللجنة الفنية أظهر مخالفة سيارة هيروفونن للوائح “،ولذلك قرر المشرفون استبعاد السيارة رقم 2 من الترتيب العام للسباق”. من جهته قال إيف ماتون مدير فريق سيتروين للسباقات إن الفريق سيستأنف ضد قرار استبعاد هيرفونن وهو ما يعني أن هذه النتائج تبقى مؤقتة. وأوضح: “لم تكن لدينا أبدا أي نية للخداع، والقرار لا يتناسب تماماً مع حجم المخالفة المزعومة، المخالفات التي أعلنوا عنها لم تمنحنا أي أفضلية خلال السباق، ولذلك قررنا الاستئناف ضد القرار”.
وإذا تم تأييد قرار الاستبعاد سيتقلص الفارق الذي يفصل بين سيتروين المتصدر وفورد في الترتيب العام لبطولة العالم إلى 12 نقطة، بينما سيصبح لوب الذي بدأ رالي البرتغال وهو يتفوق بفارق 16 نقطة على هيرفونن متقدما بأربع نقاط على سولبرج.

اقرأ أيضا

الوحدة والنصر.. «وداع الأحزان»!