الاتحاد

ألوان

تمثال كبير للشيخ زايد في مدينة زايد المصرية

شعار المهرجان (من المصدر)

شعار المهرجان (من المصدر)

سعيد ياسين (القاهرة)

أعلن الإعلامي حمدي الكنيسي الأمين العام لمهرجان «مدينة زايد الدولي للإبداع» أنه يجري الآن عمل تمثال كبير للمغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آلِ نهيان «طيب الله ثراه» لوضعه في مدخل مدينة زايد في محافظة الجيزة، تقديراً لجهوده في خدمة القضايا العربية والإسلامية.
وقال ، إن الفنان محمود الشناوي يعكف حالياً على تصميم التمثال، وأن هذا العمل يأتي تقديراً لدور مؤسس دولة الإمارات وجهوده في خدمة القضايا العربية، وخصوصاً وقفته مع مصر في حرب أكتوبر عام 1973، وتقديراً لدولة الإمارات ودورها المساند لمصر في الماضي والحاضر والمستقبل.
جاء ذلك على هامش فعاليات «مهرجان زايد الدولي للإبداع» التي انطلقت مساء أمس «الخميس» في جامعة النيل الدولية في مدينة الشيخ زايد في محافظة الجيزة بمصر، بحضور نخبة كبيرة من الشعراء والفنانين وأعضاء لجان تحكيم المهرجان ومن بينهم المؤلف محفوظ عبد الرحمن وأحمد مجاهد وجمال بخيت ومحافظ الجيزة الدكتور خالد زكريا العادلي ونائب وزير الثقافة.

الخريطة الدولية
وأشار المهندس عادل لطفي، رئيس مهرجان «مدينة زايد الدولي للإبداع» إلى أن المهرجان يأتي في إطار الاحتفال بمرور 20 عاماً على إنشاء مدينة الشيخ زايد بمحافظة الجيزة، لافتاً إلى أن الدورة الأولى للمهرجان حملت اسم الكاتب والمؤلف الكبير محفوظ عبد الرحمن تأكيداً على دوره في إثراء الحياة الفنية والثقافية والإبداع.
وأكدت المهندسة يمنى عاطف مديرة المهرجان أن اختيار هذا التوقيت للمهرجان جاء ليتزامن مع احتفالات المصريين بأعياد الربيع وأعياد القيامة المجيدة، وأن إدارة المهرجان تهدف من خلال الاحتفالية إلى وضع مدينة زايد على الخريطة الدولية، وأن يكون مهرجان مدينة زايد الدولي للإبداع حدثاً سنوياً تحتفل به المدينة ككل.

فعاليات متنوعة
أما الإعلامي حسام الدين الأمير رئيس اللجنة الإعلامية لمهرجان مدينة زايد الدولي للإبداع والمستشار الإعلامي لجامعة النيل التي يقام المهرجان في الساحة الرئيسية لها فقال، إن فعاليات المهرجان تستمر حتى الحادي عشر من شهر أبريل الجاري، وأنه يحتوي على العديد من المسابقات، منها «المسابقة الأدبية» وتضم الرواية والقصة القصيرة والقصيدة الفصحى والعامية والنص المسرحي، و«المسابقة الفنية» وتضم الرسم والنحت والموسيقى والتصوير الفوتوغرافي والسينما، و»المسابقة العلمية» وتضم أبحاثاً علمية لحل مشاكل المدن الجديدة، وابتكارات واختراعات تطبيقية، و»المسابقة الرياضية» وتضم العدو والدراجات وكرة القدم الخماسية.

الحدث الأول
يذكر أن المهرجان يعد الحدث الأول من نوعه في مصر الذي يضم مختلف أنواع الأنشطة من تكنولوجيا وفن وسينما وموسيقى ورياضة، حيث يحيي حفلات المهرجان عدد من الفرق الفنية والإنشاد والمطربين من بينها فرقة «مسار إجباري» و»عروض المولوية» و» مسرح عرائس الساقية» للفنان محمد منير، والمنشد علي الهلباوي، والمطرب علي الحجار، وهو أول مهرجان شامل ومتنوع للمدينة يحمل اسم « مهرجان مدينة زايد الدولي للإبداع « كما أنه أول مهرجان قومي مصري مستقل غير قابل للربح.
ومعروف أن مدينة الشيخ زايد المصرية تعد من مدن الجيل الثاني، حيث تم إنشائها عام 1995 بمنحة من صندوق أبوظبي للتنمية وهي إحدى مدن محافظة الجيزة، كما تعتبر ضاحية من ضواحي القاهرة الكبرى وامتداداً طبيعياً لها، وعلى مر السنوات السابقة شهدت مدينة الشيخ زايد تطوراً كبيراً في الناحية التعليمية والترفيهية على حد سواء، وأيضاً في الناحية الطبية والإدارية والخدمات الاجتماعية بداخل المدينة.

اقرأ أيضا