الاتحاد

ألوان

سلطان القاسمي يتوج الفائزين بلقب منشد الشارقة الصغير

حاكم الشارقة يكرم إحدى الفائزات

حاكم الشارقة يكرم إحدى الفائزات

الشارقة (وام)

توج صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الفائزين الثلاثة الأوائل بلقب منشد الشارقة الصغير ، المبادرة الأولى في الدولة والمنطقة لاكتشاف مواهب الطلاب في مجال الفن الهادف التي أطلقتها مؤسسة الشارقة للإعلام في ضوء توجيهات سموه، وذلك خلال الحفل الختامي الكبير للدورة الأولى من البرنامج الذي أقامته المؤسسة على مسرح قاعة المدينة الجامعية.
وجرت فعاليات الحفل والمنافسات ومراسم التكريم بحضور كل من الشيخ عصام بن صقر القاسمي المستشار بمكتب سمو الحاكم، والشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للإعلام، والشيخ صقر بن محمد القاسمي رئيس دائرة الأوقاف والشؤون الإسلامية، والشيخ سالم بن عبد الرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، والشيخ محمد بن صقر القاسمي، وعبد الرحمن الهاجري رئيس المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، وراشد سلطان بن طليعة رئيس المجلس البلدي لمدينة الشارقة، وعلي سالم المدفع رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي، وهنا السويدي رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية، ومحمد عبيد الزعابي رئيس دائرة التشريفات والضيافة، والدكتور خالد عمر المدفع مدير عام مؤسسة الشارقة للإعلام، ومحمد خلف مدير إذاعة وتلفزيون الشارقة، وجمع غفير من ممثلي وسائل الإعلام والجمهور الكرام متذوقي الفن الإنشادي الهادف.
وجاء تتويج وتكريم صاحب السمو حاكم الشارقة للفائزين بعد منافسات شديدة للطلاب العشرة المتأهلين إلى المرحلة النهائية، حيث دعي سموه للصعود إلى المنصة وبدأ مراسم التكريم يرافقه الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للإعلام وخالد عمر المدفع مدير عام المؤسسة.
وأسفرت نتائج المسابقة عن فوز كل من سليمان علي المغني من مدرسة عبد الله بن ناصر بالمركز الأول، ومنار أيمن عيد من مدرسة الهجرة النموذجية بالمركز الثاني، وخالد حازم سليمان من مدرسة سلمان الفارسي بالمركز الثالث، وذلك في ضوء حصولهم على أعلى النقاط اللازمة من قبل لجنة التحكيم التي تألفت من طاقم إماراتي وتصويت الجمهور الحاضر، إضافة إلى تصويت الجمهور على الصفحة الخاصة بمنشد الشارقة الصغير في الموقع الإلكتروني لمؤسسة الشارقة للإعلام.
وقال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للإعلام بهذه المناسبة: «حرصت المؤسسة على أن ينسجم البرنامج مع توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بتعزيز ظهور جيل مبدع متذوق للمعاني الراقية للفن الهادف، وبشكل يتماشى مع توجهات الإمارة بتنمية المهارات والهوايات والطاقات الفتية لتصب في خدمة المشروع الثقافي الكبير لدولة الإمارات العربية المتحدة وإمارة الشارقة».
وأضاف أنه «بهذا الختام الرائع فإنه يشرفنا الإشارة إلى أن النجاح المتحقق كان ثمرة لدعم صاحب السمو حاكم الشارقة، إضافة إلى الدور المتميز الذي لعبه الرعاة والداعمون والجهد المتميز للطلاب المشاركين وطاقم العمل في البرنامج، فلهم منا جميعاً كل الشكر والتقدير».
وأشار الدكتور خالد عمر المدفع مدير عام مؤسسة الشارقة للإعلام، إلى أن ختام الدورة الأولى لمنشد الشارقة الصغير كان تجربة متميزة وناجحة للطلاب المبدعين وطاقم المؤسسة وجميع الرعاة والداعمين، وعزز من نجاحها الحضور والدعم الأبوي المستمر لصاحب السمو حاكم الشارقة. وقال: «يشرفني أن انتهز الفرصة للإشادة بكل الجهود المبذولة من قبل طاقم المؤسسة والمشرفين على البرنامج، حيث كانوا على قدر التشريف بمسؤولية ظهور منشد الشارقة الصغير بما ينسجم مع مكانة عاصمة الثقافة الإسلامية».
وكان الحفل الختامي قد بدأ بوصلة إنشادية، حيث أدى المنشدون المتأهلون العشرة النشيد الجماعي الذي جاء بعنوان «صوت البراءة»، وهو من كلمات وألحان سيف فاضل،
وأعقب ذلك انطلاق المنافسات الخاصة باختيار الفائزين الثلاثة الأوائل من بين 10 طلاب تأهلوا إلى المرحلة النهائية للبرنامج .
كما تفضل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بتكريم طاقم التحكيم الفني الإماراتي
كما كرم سموه رعاة البرنامج وهم الشيخ عصام بن صقر القاسمي رئيس مجلس إدارة جمعية الشارقة الخيرية ومؤسسة الإمارات للاتصالات والدكتور عبد الله الشيباني الرئيس التنفيذي لوثيقة الولاء والانتماء.
كما كرم صاحب السمو حاكم الشارقة كلاً من مجلس الشارقة للتعليم وجمعية الشارقة التعاونية وعلي سالم المدفع رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي.
وشمل التكريم أيضاً الجهات المتعاونة، جامعة الشارقة ومنطقة الشارقة التعليمية.
واختتم سموه مراسم التكريم بأخذ صورة جماعية مع الطلاب المائة الذين سبق لهم التأهل للمنافسات الأولى في جو من الفرح الكبير بحضور سموه .

مسابقات للجمهور
تخلل مراسم تكريم صاحب السمو حاكم الشارقة للفائزين والداعمين والرعاة وأعضاء لجنة التحكيم، قيام مؤسسة الشارقة للإعلام، بتوزيع الهدايا على عشرات الطلاب الحاضرين لفعاليات الحفل الختامي، كما أجرت المؤسسة مسابقات عامة للجمهور طرحت فيها العديد من الأسئلة التي تضمنت سحوبات لجوائز ضخمة فاز بها عدد من الجمهور الحاضر للحفل الذي قدم فقراته الإعلامي إبراهيم السليس.

اقرأ أيضا