الاتحاد

منوعات

ممتلكات رئيس الأوروغواي تقتصر على سيارة قديمة

ورد في الجريدة الرسمية لأوروغواي، أن ممتلكات الرئيس خوسيه موخيكا المصرح عنها تقتصر على سيارة فولكسفاغن "بيتل" عمرها 23 عاما وتبلغ قيمتها 1500 يورو، ليكون بذلك أحد أقل رؤساء أمريكا اللاتينية ثراء على ما ذكرت الصحف المحلية.

السيارة العائدة إلى العام 1987 والبالغ سعرها 37500 بيزو هي الشيء الوحيد الذي يملكه الرئيس، وهو مزارع سابق للزهور الذي قال إن مصدر عائداته الوحيد هو معاشه الرئاسي وقدره 265 ألف بيزو أي 9700 يورو، الذي يتبرع بنسبة 70% منه لبناء مساكن للطبقات الفقيرة.

في المقابل تقدر ثروة رئيس تشيلي رجل الأعمال "سيباستيان بينيرا" بحوالى 2.2 مليار دولار بحسب مجلة (فوربز)، في حين أن رئيسة الأرجنتين "كريستينا كيرشنر" وزوجها الرئيس السابق "نيستور كيرشنر" صرحا في العام 2008 عن 12 مليون دولار بزيادة قدرها 158%.

و"خوسيه موخيكا" كان سجينا طوال فترة الديكتاتورية (1973-1985) ولا يزال يقيم في مزرعته في حي سيرو الشعبي في مونتيفيديو، التي تملكها زوجته المتمردة السابقة وعضو مجلس الشيوخ لوسيا توبولانكي.

وقال موخيكا "لحسن حظي أن زوجتي كانت تدفع الفواتير حتى الآن". ومعروف عن الرئيس الجديد أنه يتناول الغداء من دون حراسة في مقاهي "مونتيفيديو"، لكن هذا الأمر ليس بنادر في الأوروغواي إذ غالبا ما يتنقل فيها السياسيون من دون مواكبة.

وفي الأوروغواي ينبغي على البرلمانيين وأعضاء الحكومة أن يقوموا بتصريح بعد أدائهم القسم يكشفون فيه عن ممتلكاتهم أمام مجلس الشفافية والآداب.

اقرأ أيضا

غداة تظاهرات عالمية حاشدة.. قمة للشباب حول المناخ في الأمم المتحدة