الاتحاد

كرة قدم

«الزعيم» و«الفرسان».. التعادل في «قمة التوتر»!

صلاح سليمان، سامي عبدالعظيم (العين)

فرض الأهلي التعادل الإيجابي أمام مضيفه العين بنتيجة 1-1 في مباراة الفريقين المؤجلة من الجولة الثالثة لدوري الخليج العربي، على ستاد هزاع بن زايد بنادي العين، وافتتح البرازيلي كايو التسجيل لـ«الزعيم» من كرة رأسية في الدقيقة 77، قبل أن يدرك حبيب الفردان التعادل لـ«الفرسان» من هجمة مرتدة في الدقيقة 82، وكان الأخير أكمل المباراة التي شابها التوتر بعشرة لاعبين، بعد طرد حارسه ماجد ناصر في الدقيقة 66.

وبقى العين الذي يملك في رصيده مباراتين مؤجلتين من الجولتين السابعة والثامنة أمام حتا خارج ملعبه والجزيرة على ستاد هزاع بن زايد يومي 10 و23 يناير الحالي، في المركز الثالث برصيد 27 نقطة، مقابل 26 نقطة لـ«الفرسان» الذي أنهى الدور الأول في المركز الرابع.

واقتصرت التغييرات في تشكيلة الفريقين لمباراة الأمس، مقارنة بمواجهة الاثنين الماضي في دور الستة عشر لكأس رئيس الدولة على ثلاثة لاعبين فقط، حيث دفع الكرواتي زلاتكو مدرب العين بالبرازيلي دوجلاس أساسياً منذ البداية مقابل إبقاء لاعب الوسط محمد عبد الرحمن في مقاعد البدلاء، في المقابل منح الروماني كوزمين الفرصة لمهاجمه الجديد السنغالي ماكيتي ديوب القادم من صفوف الظفرة للبداية أساسياً في المقدمة الهجومية إلى جانب أحمد خليل، في الوقت الذي شارك فيه سالمين خميس في مركز متوسط الدفاع بديلاً لوليد عباس الذي بقي على دكة البدلاء.

وغابت الفعالية الهجومية للفريقين خلال الدقائق الأولى من انطلاقة المباراة، وانتظر الجمهور مرور ثلث ساعة لمتابعة الهجمة الأولى، والفرصة الأخطر للأهلي في الشوط الأول من ركلة حرة في الدقيقة 20، نفذها أحمد خليل بذكاء من فوق الحائط البشري نحو أعلى الزاوية اليسرى لمرمى العين تصدى لها المتألق خالد عيسى بامتياز وأبعد الكرة لركنية لم تستغل على النحو المطلوب.

ونال عبد العزيز هيكل مدافع الفرسان الإنذار الأول في المباراة في الدقيقة 27 بعد مخالفة في وسط الملعب مع البرازيلي كايو، وأجرى كوزمين تبديلاً اضطرارياً في صفوف «الفرسان» بدخول المدافع وليد عباس بديلاً للاعب الارتكاز وليد حسين المصاب في الدقيقة 32، وتدخل عباس بعد دخوله بدقائق للتصدي لمحاولة هجومية عن طريق كايو داخل منطقة الجزاء أبعدها بذكاء في الدقيقة 37.

وسجل عمر عبد الرحمن الخطورة الأولى على مرمى الأهلي من تسديدة يسارية مباغتة من خارج المنطقة استحوذ عليها ماجد ناصر في الدقيقة 41، ورد الأهلي بمحاولة هجومية انتهت إلى ركلة ركنية حولها خليل رأسية وأبعدها مهند العنزي من على خط المرمى لركنية ثانية على التوالي أبعدها الدفاع مجدداً، ونال إسماعيل أحمد الإنذار الأول على العين بعد كرة مشتركة مع السنغالي ديوب في الدقيقة 43.

وبدت الرغبة في التسجيل أكثر وضوحاً للعين مع بداية الشوط الثاني، وحصل «الزعيم» على ثلاث ركلات ركنية على التوالي حاول من إحداها المدافع إسماعيل أحمد زيارة مرمى الأهلي من كرة رأسية أبعدها ماجد ناصر في الدقيقة 52، وحاول الأهلي الرد من كرة مقصية للسنغالي ديوب مرت سهلة إلى خالد عيسى، وعاد العين ليهدد الأحمر من كرة هيأها عمر أمام كايو الخالي من الرقابة عالجها بتسديدة مباشرة بيمناه اعتلت المرمى في الدقيقة 63.

واشتعلت أجواء المواجهة بعد قرار الحكم عادل النقبي إشهار البطاقة الحمراء لحارس الأهلي ماجد ناصر في الدقيقة 65 بعد اعتدائه من دون كرة بـ «الرأس» على البرازيلي كايو ليجري كوزمين تبديلاً اضطرارياً ثانياً بدخول الحارس البديل سيف يوسف بديلاً لإسماعيل الحمادي، وفي المقابل حاول زلاتكو استغلال النقص العددي في صفوف المنافس بالدفع بالكولومبي أسبريلا بديلاً لبرمان، ودياكيه بديلاً لدوجلاس في الدقيقة 75.

وترجم البرازيلي كايو تفوق العين بافتتاحه التسجيل في الدقيقة 77 من كرة رأسية مستفيداً من العرضية المتقنة للظهير الأيمن بندر الأحبابي ارتقى لها كايو وحولها بقوة على يسار الحارس البديل سيف يوسف، وهو الهدف السادس للبرازيلي الذي ارتقى إلى صدارة هدافي فريقه في الدوري.

وأستغل الأهلي هجمة مرتدة منظمة قادها البديل سعيد أحمد على الجهة اليمنى ليسجل هدف التعادل «الثمين»، بعد كرة مرتدة من الحارس خالد عيسى أودعها حبيب الفردان في الشباك في الدقيقة 82، وضغط العين بشكل مكثف في الدقائق الأخيرة وحاول إسماعيل أحمد استغلال ركلة حرة نفذها عموري وحولها المدافع المتقدم مرت فوق المرمى الأهلاوي في الدقيقة 91، ولم تسفر محاولات الدقائق الأخيرة في تغيير نتيجة التعادل الإيجابي التي حسمت قمة نهاية العام.

مسلم أحمد: الطرد صحيح وركلة جزاء غير محتسبة للعين

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

أكد مسلم أحمد الحكم الدولي السابق، أن طرد حارس الأهلي ماجد ناصر في الدقيقة 64، قرار صحيح من الحكم الدولي عادل النقبي لقيام حارس الأهلي ماجد ناصر بارتكاب سلوك مشين بالاعتداء على لاعب العين كايو بـ«النطح»، بعد توقف اللعب، مشيراً إلى أن الحالة واضحة والقرار سليم من حكم اللقاء.

وعن أبرز الحالات الأخرى في اللقاء، قال مسلم أحمد: الكرة المشتركة بين إسماعيل أحمد وماكيتي ديوب داخل المنطقة في الدقيقة 47 اعتيادية، لأن اللاعبين في مجال التنافس على الكرة، وقرار الحكم صحيح باستمرارية اللعب، لكن هناك ركلة جزاء غير محتسبة للعين، بعد قيام وليد عباس لاعب الأهلي بعرقلة عامر عبد الرحمن بإهمال داخل المنقطة في الدقيقة 70، مشيراً إلى عدم احتساب ركلة الجزاء من القرارات المؤثر على نتيجة المباراة. وذكر مسلم أحمد أن الإنذارات التي أخرجها قاضي اللقاء لإسماعيل أحمد وخالد عيسى وعامر عبد الرحمن وعمر عبد الرحمن ولي ميونج، من العين، وعبد العزيز هيكل وسالمين خميس وسعيد أحمد من الأهلي مستحقة.

اقرأ أيضا