الاتحاد

الرياضي

الجزيرة يواجه الاستقلال في صراع الصدارة الليلة

الجزيرة حقق الفوز في الجولة السابقة على الريان القطري (الاتحاد)

الجزيرة حقق الفوز في الجولة السابقة على الريان القطري (الاتحاد)

أمين الدوبلي (أبوظبي) - يخوض الفريق الأول لكرة القدم بنادي الجزيرة في تمام السادسة والنصف مساء اليوم، مباراته الثالثة في النسخة الجديدة من دوري أبطال آسيا «مرحلة المجموعات»، حيث يواجه استقلال طهران على ستاد أزادي، ضمن لقاءات المجموعة الأولى، وهي مواجهة صعبة تمثل صراعاً على صدارة المجموعة، حيث تجمع بين أول وثاني الترتيب، إذ يحتل الجزيرة المركز الأول برصيد 6 نقاط، حصيلة الفوز على ناساف الأوزبكي (4 / 2) بأوزبكستان، والريان القطري (3 / 2) في أبوظبي، فيما يحتل فريق الاستقلال المركز الثاني برصيد 4 نقاط، حصيلة الفوز على الريان بالدوحة (1/صفر)، والتعادل مع ناساف بطهران بنتيجة (صفر/صفر)، وفوز الجزيرة لو تحقق يجعله يتربع على القمة بعيداً عن منافسيه، فيما يتطلع الاستقلال إلى الفوز للقفز على الصدارة، بينما يبقي التعادل الأوضاع على حالها للفريقين، اللذين سبق أن التقيا 4 مرات من قبل في نسختي 2009 و2010 وشهدت التعادل 3 مرات وفوزاً وحيداً للجزيرة على الاستقلال في ستاد محمد بن زايد بنتيجة (2 / 1).
ويدخل الجزيرة المباراة بهدف الحفاظ على الصدارة في المجموعة الأولى من خلال تحقيق نتيجة إيجابية، إما بالفوز أو العودة بنقطة التعادل على أقل تقدير، لأن أي نتيجة أخرى سوف تدفع الاستقلال إلى المركز الأول، وتضع «الفورمولا» في الثاني مع انتهاء لقاءات الدور الأول من دوري المجموعات، وبناء عليه فسوف يعتمد الفريق على خطة متوازنة تراعي الجانبين الدفاعي والهجومي في آن واحد، وتشكيلة أساسية ليس بها أي مفاجآت باستثناء الدفع بسامي ربيع بديلا للوكاس نيل الموقوف لحصوله على إنذارين، وبذلك فسوف يحرس المرمى علي خصيف، وأمامه 4 مدافعين هم: سالم مسعود، وجمعة عبدالله، وسامي ربيع، وعبدالله موسى، وفي الوسط ثنائي الارتكاز عبدالسلام جمعة، وسبيت خاطر، وطرفي الوسط إبراهيما دياكيه على اليمين، ودلجادو على اليسار، بالإضافة إلى المهاجمين باري وريكاردو أوليفييرا. وسوف يغيب عن الجزيرة في هذا اللقاء كل من خالد سبيل الظهير الأيمن، وخميس إسماعيل لعدم اكتمال شفائهما من الإصابات التي لحقت بهما في المرحلة الأخيرة.
أما فريق الاستقلال، فسوف يخوض المباراة بعقلية مختلفة تماماً، حيث إنه يلعب بهدف واحد وهو الفوز وتحصيل النقاط الثلاث للقفز إلي صدارة المجموعة قبل أن يخرج في اللقاءين القادمين للعب على ملعب المنافسين في ستاد محمد بن زايد بأبوظبي بالجولة الرابعة، وناساف في أوزبكستان بالجولة الخامسة، ويعتمد على مجموعة متميزة من اللاعبين، أبرزهم الحارس الدولي مهدي رحمتي، وخسرو حيدري، وفيردون زندي، واراش برهاني، والصربي جوران ييركوفيتش، وجلويد صامويل من ترنييداد وتوباجو.

اقرأ أيضا

16 لاعباًً يمثلون منتخب الجامعات في «عربية الخماسيات»