الاتحاد

الاقتصادي

ارتفاع أسعار البنزين يغذي حالة السخط في تايوان

سائق يدفع فاتورة بنزين سيارته في محطة وقود بالعاصمة التايوانية (رويترز)

سائق يدفع فاتورة بنزين سيارته في محطة وقود بالعاصمة التايوانية (رويترز)

تايبيه (د ب أ) - استيقظ سكان تايوان أمس على ثاني أكبر زيادة على الإطلاق لأسعار البنزين إذ خفضت الحكومة الدعم بهدف تقليص حجم الخسائر في شركة النفط المملوكة للدولة.
وارتفع متوسط أسعار البنزين بنسبة 7ر10% لتصل إلى ما بين 34 و37,5 دولار للتر (من 1,15 إلى 1,27 دولار أميركي)، استناداً إلى مستوى جودة البنزين. وقفزت أسعار البنزين بنسبة 3ر10% لتصل إلى 33,1 دولار تايواني للتر الواحد.
ودافع المسؤولون في الجزيرة عن الزيادة باعتبارها ضرورية للحد من الخسائر البالغ حجمها 48,6 مليار دولار، والتي تكبدتها الشركة المملوكة للدولة “سي بي سي كورب” خلال الأشهر الأربعة عشر الماضية لحماية تايوان من زيادة أسعار النفط العالمية بنسبة 43% خلال الفترة نفسها.
وقال وزير الشؤون الاقتصادية شيه ين شيانج إننا “نقر تماماً بالألم الذي قد يتسببه ذلك لكن أسعار النفط العالمية ارتفعت بنسبة 43% بينما زيادتنا تبلغ 10% فقط”. لكن زيادة الأسعار أثارت موجة من الغضب العام إذ يعتقد التايوانيون بشكل متزايد أن حكومة الرئيس ما ينج تجيو تنتظر حتى انتخابات يناير من أجل زيادة أسعار الخدمات والمرافق. وارتفعت أسعار الغاز البترولي المسال، حيث تستخدمه الكثير من الأسر في تشغيل المواقد بنسبة 6,1% خلال فبراير. وتشير الحكومة إلى أنها سترفع أيضاً أسعار الكهرباء، وتذاكر القطارات فائقة السرعة في وقت ما خلال هذا العام.

اقرأ أيضا

توقعات بسعـر 60 دولاراً لبرميل النفط في 2020