الاتحاد

الإمارات

قرقاش: مناقشات الوطني تمثل أرقى درجات العمل السياسي

أشاد معالي الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي بـ ''الأداء المتميز للوزراء'' خلال جلسات المجلس الوطني الاتحادي، معتبرا أن ردودهم حول تساؤلات الأعضاء اتسمت بالصراحة والوضوح والشفافية، خاصة فيما يتعلق بالخدمات المقدمة من الحكومة الاتحادية التي أثيرت في الآونة الأخيرة مثل الصحة والرعاية الصحية والتأمينات الاجتماعية والتعليم، والتي تصدرت قائمة المواضيع المهمة التي تم طرحها مؤخراً في المجلس· وأثنى قرقاش على ما اعتبره ''الفهم العميق عند الأعضاء والوزراء للحوار والشفافية'' واصفا ذلك بأنه يمثل ''أرقى درجات العمل السياسي''·
وقال: ''لقد تمت دورة الأسئلة والأجوبة بين الأعضاء والوزراء بشكل ينم عن الفهم العميق لدى الأعضاء ودعم الوزراء لهذه المبادئ والمفاهيم العميقة لتحقيق المصلحة الكبرى للوطن والمواطنين·'' مضيفا أن ذلك ''تُرجم عملياً من خلال ما أظهره الأعضاء من تفهم لوجهات نظر الوزراء وردودهم حول التساؤلات التي طرحوها والتي جاءت منطقية ومقنعة، فيما قابل الوزراء والفرق الوزارية هذه الأسئلة بمهنية تامة وأجابوا عنها بالأرقام والوقائع وباستفاضة تعكس ثقتهم بأدائهم والتزامهم بالرؤى والاستراتيجية العامة التي تعتمدها الحكومة وقيادة هذه البلاد''·
وفي إطار مناقشة سياسة وزارة الصحة من قبل معالي حميد القطامي وزير الصحة وفريق عمل الوزارة، أشاد معالي الدكتور قرقاش بتفاعل أعضاء المجلس مع الخطة الاستراتيجية لوزارة الصحة والتي حظيت بالثناء من مجمل أعضاء المجلس، لاسيما أن هذا القطاع يعني كل شرائح المجتمع ويدخل في صلب ضرورات الحياة للمواطنين·وأكد قرقاش أن ''معالي وزير الصحة عزز توضيحه لسياسة الوزارة عن طريق توضيح استراتيجية الوزارة الرامية لمعالجة القضايا التي تهم المواطنين وبسرد الوقائع والمستجدات في كافة نشاطات وعمليات الوزارة، خاصة بالقطاعات موضوع التساؤلات·'' ووصف وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني أداء القطامي بأنه تميز بالمصارحة تجاه الأسئلة المطروحة، وأبدى تفهماً عميقاً بضرورة المشاركة بين الحكومة والمجتمع في النهوض بالخدمات الصحية المقدمة وفي تطوير التشريعات التي تنظم هذا القطاع الحيوي· واعتبر الدكتور أنور قرقاش أن مداولات وسير العمل في المجلس يمثلان ظاهرة صحية تبشر بتقدم كبير في تفعيل العملية السياسية بما يخدم توجهات الحكومة والمجلس في آن واحد، والتي تصب في محتواها حول تحقيق تنمية مستدامة في جميع المجالات مع التركيز على القضايا الأساسية التي تهم الناس والمجتمع·
وقد أشار قرقاش أيضاً إلى أن النقاش الذي يتناول الأمور الحياتية المحورية وتحدياتها خلال الفترة الأخيرة لجلسات المجلس، يدخل في صلب العمل السياسي الذي يهدف بالدرجة الأولى إلى حل قضايا الناس الأساسية بشكل عادل وفعال بما يؤمن لهم الاستقرار النفسي والاجتماعي ويضمن متطلبات العيش الكريم· كما أن النقاش البناء حول هذه الأمور الحياتية والتشريعات المنظمة، له بعد تنويري في تطوير المجتمع ويمثل خطوة إيجابية في بناء مجتمع يتعاون حول قضاياه·

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: صناعة القادة قدر الأمم الناجحة وضمانة للتفوق