الاتحاد

الإمارات

وفد تكاتف يعود إلى البلاد بعد اختتام فعاليات التطوع بالمغرب

عاد وفد برنامج تكاتف للتطوع الاجتماعي التابع لمؤسسة الإمارات والذي يضم 14 متطوعاً أمس إلى البلاد بعد أن شارك في إطار مبادرة تكاتف للتطوع الدولي بالمملكة المغربية الشقيقة·
وشارك في برنامج الوفد الذي تترأسه ميثاء الحبسي مديرة برنامج ''تكاتف''، كل من مؤسسة محمد الخامس للتضامن ومؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، وبالتعاون مع سفارة الإمارات بالرباط ووزارة الشباب والرياضة المغربية وبرعاية شركة المعبر الدولية·
وتضمن البرنامج أنشطة تطوعية تم تنفيذها في عدد من مؤسسات الرعاية الصحية·
وقام المتطوعون في إطار هذا البرنامج بصيانة مدارس حكومية وملاجئ للأيتام في الرباط والدار البيضاء وبوزنيقة وبن سليمان وسلا·
وتوج البرنامج بلقاء الوفد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء حيث استمعوا إلى توجيهاته حول أهمية تنمية المهارات القيادية للشباب الإماراتي والرفع من مستوى المسؤولية الاجتماعية لهؤلاء الشباب وترسيخ بذور الخير والتطوع لخدمة الإنسان والتواصل مع شباب العالم·
وشارك المتطوعون إلى جانب متطوعين من أشقائهم المغاربة في حملة تنظيف الشواطئ على الساحل الاطلنطي ببوزنيقة والتي جرى تنفيذها في إطار البرنامج المغربي لحماية البيئة الذي ترعاه صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء رئيسة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة·
ونظم الوفد احتفالية خاصة في المركز الدولي مولاي رشيد للشباب ببوزنيقة تحت شعار ''يوم الإمارات'' بهدف التعريف بالنهضة الاقتصادية ومسارات التنمية والتقدم التي تشهدها الإمارات في ظل القيادة الرشيدة·
وتخلل الاحتفالية ندوة حول تجربة التطوع الاجتماعي في دولة الإمارات العربية المتحدة وبرنامج تكاتف نموذجاً بالإضافة إلى تسليط الضوء على العلاقات الإماراتية المغربية كنموذج متميز لعلاقات التعاون والعمل العربي المشترك· وقالت ميثاء الحبسي مدير البرنامج تكاتف للتطوع الدولي: ''يعتبر البرنامج أحد جسور التعاون والتواصل بين الشباب الإماراتي وإخوانهم المغاربة وهو تعاون يهدف إلى تقديم خدمات التطوع الإنساني في عدد من المؤسسات التعليمية والاجتماعية والاستشفائية المغربية''·
وأضافت أن اللقاء في المملكة المغربية شكل مناسبة حقيقية لاطلاع المتطوعين الإماراتيين على التجربة التطوعية في المغرب الشقيق والمشاركة في أعمال تطوعية ميدانية تعود بالنفع على المتطوعين المشاركين وتساهم في تطوير مهاراتهم القيادية وترسيخ ثقافة العطاء والخدمة الإنسانية والمسؤولية الاجتماعية·
وأشادت الحبسي بمتطوعي ''تكاتف'' الذين كانوا بحق سفراء للإمارات للتعريف ببلدهم وتراثه وتاريخه ودوره الإنساني والحضاري وعكسوا الصورة الحضارية المشرقة لدولة الإمارات·

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون رئيس كولومبيا باليوم الوطني