الاتحاد

عربي ودولي

رئيس وزراء اليمن الأسبق يطالب صالح بالتنحي

دعا رئيس الوزراء اليمني الأسبق محسن العيني، أمس الأربعاء، الرئيس علي عبدالله صالح، إلى التنحي “فورا” و”دون قيد أو شرط”، من أجل تجنيب البلاد “حربا أهلية”.
وقال العيني في رسالة إلى صالح، حصلت “الاتحاد” على نسخة منها، “تنحَّ يا سيادة الرئيس.. ليس فقط من أجل الآلاف من شباب التغيير في الساحات.. أو من أجل أحزاب اللقاء المشترك.. بل أيضا من أجل مئات الآلاف الذين توافدوا إلى صنعاء لتأييدك والوقوف إلى جانبك”.
وأضاف:”إنهم جميعا.. مؤيدين.. ومعارضين.. يستحقون أن تجنبهم الصراع والدماء، والدخول في حرب أهلية”، معتبرا أن إصرار الرئيس صالح على البقاء في منصبه “يهدد وحدة اليمن”، ويعرض اليمنيين “لأوضاع لا تشرف أحدا”. كما خاطب العيني (79 عاما)، القوى المعارضة للرئيس صالح، متسائلا عن ملامح المرحلة الانتقالية المقبلة “وصورة عن اليمن الجديد الذي تتطلعون لبنائه”.
ودعاهم إلى الانفتاح “على كل القوى والاتجاهات الوطنية”، محذرا من اندلاع صراعات قبلية ومذهبية في اليمن بعد رحيل صالح، الذي يواجه منذ منتصف يناير الماضي احتجاجات متصاعدة مناهضة له. يُشار إلى أن العيني كان رئيسا للحكومة اليمنية في شمال البلاد مطلع السبعينيات من القرن الماضي.

اقرأ أيضا

بوتن يناقش قضية الجولان مع الرئيس اللبناني