الاتحاد

الإمارات

تعليمية أبوظبي تنفذ برامج لتحسين المستوى العلمي للطلبة

أكد سعادة محمد سالم الظاهري مدير منطقة أبوظبي التعليمية على ضرورة تعاون الهيئتين التدريسية والإدارية في تنفيذ خطط وبرامج النهوض بالمستوى العلمي للطلبة في جميع المراحل الدراسية وخاصة في الصف الثاني عشر ''الثانوية العامة'' مشيرا إلى أن جميع مدارس المنطقة أنجزت مايعرف بتحليل النتائج الدراسية للطلبة ورصدت خلال هذا التحليل أسباب الضعف التي أدت إلى تدني بعض المستويات العلمية للطلبة وكذلك العوامل التي قادت إلى تميز هؤلاء الطلبة في مساقات دراسية آخرى·
كما دعا الظاهرى إدارات المدارس إلى تكثيف الخطط الدراسية الموجهة لشرح منهاج الرياضيات خلال الفصل الدراسي الحالي بحيث ترتفع نسب ومعدلات النجاح بصورة أفضل من تلك التي حصل عليها الطلبة في الفصل الماضي والتي بلغت حوالى 47 % للطلاب و74 % للطالبات، وهي نسبة ''غير مرضية بكل المقـــــاييس ولاتعبر عن جهود المعلمين أو الطلبة ولاتناسب صورة منطـــــقة أبوظبي التعليمية كمنطقة متميزة'' ·
جاء ذلك خلال اللقاء الموسع الذي عقده الظاهري في مدرسة الآفاق النموذجية مع مديري ومديرات المدارس بحضور كل من نبيل الظاهري نائب المدير للشؤون التعليمية ونادية مدي نائب المدير للتعليم الخاص، وقاسم الطاهر رئيس قسم الأنشطة التربوية، والدكتور خالد العبري رئيس قسم الشؤون التربوية، ورؤساء الأقسام الإدارية والمالية في المنطقة، وصفية محمد مديرة مدرسة الآفاق النموذجية·
وتطرق الظاهري إلى عدد من المحاور العلمية والإدارية التي تهم الأداء اليومي لمدارس المنطقة خلال الفصل الدراسي الجاري، وفي مقدمتها متابعة إنجاز متطلبات المرحلة الانتقالية خاصة في ضوء توقيع إتفاقية نقل الصلاحيات بين وزارة التربية والتعليم من جهة ومجلس أبوظــــــبي للتعليم من جهة آخرى، وتنتهي هذه المرحلة بنهاية العام الدراسي الجاري، وسيتم بموجبها نقل جميع الصلاحيات من الوزارة إلى مجلس أبوظـــــبي للتعليم والمناطق التعليمية التابعة له في أبوظبي والعين والغربية، ووجه الظاهري مديري ومديرات المدارس إلى تشجيع المبادرات الإبداعية بين المعلمين والإداريين وفتح أبواب المنافسة الشريفة أمام الطلبة والمعلمين والإداريين من خلال المشاركة في الجوائز التربوية وفي مقدمتها جائزة خليفة التربوية، وجائزة حمدان بن راشد للأداء التعليم المتميز، وتنفيذ أنشطة تربوية تساعد الطالب في صقل مهاراته وكذلك الكشف عن المواهب الإبداعية بين الطلبة في مختلف مجالات النشاط الرياضي والموسيقي والفني والثقافي·
ودعا الظاهري مديري ومديرات المدارس إلى الإلتزام بساعات الدوام المحددة لليوم الدراسي، وتوثيق العلاقة مع أولــــياء الأمور ومد جسور التفاهم فيما بين الطرفين بما يكفل تدارك بعض المشكلات السلوكية التي قد تقع في أوساط بعض الطلبة·
كما تطرق الظاهري إلى ضرورة تشجيع إدارات المدارس للطالب على إنجاز بحوثه وتقاريره العلمية بنفسه دون الاعتماد على أحد خارج أسوار المدرسة، كما حذر مدير تعليمية أبوظبي من خطورة تفشي الدروس الخصوصية بين الطلبة خاصة في ضوء احتراف عدد من غير التربويين للمهنة ومايترتب عليه من مشاكل كثيرة تعاني منها الأسر خاصة بعد ظهور نتائج الطالب وعدم تحقيقه لمعدلات نجاح مرضية·
وناقش الظاهري مع مديري ومديرات المدارس القرار الخاص بعلانية تقارير الأداء التي كانت ســـــرية حتى العام الماضي، وسعي المنطقة لأن تكون هذه التقارير علانية تحقيقا لمبدأ الشفافية بين المعلم والإدارة من جهة، والمعلم والتوجية من جهة آخرى·
وخلال الحـــــوار الذي دار عقب اللقاء أكد رؤساء الأقسام في المنطقة على ضرورة ان يستثمر مديرو ومديرات المدارس البيئة التعليــــــمية المتميزة التي تتيحها المنطقة التعليــــــمية وخاصة فيما يتعلق بالتواصل الإلكتروني بين المدارس عبر مشروع ''المستقبل الإلكــــترونيي'' الذي يعتبر الأول من نوعه على مستوى الدولة، وســــيتم بموجب هذا المشروع الاستــــغناء '' كلياً'' عن التعاميم الورقية التي كانت تتبادل بين المنطقة والمدارس·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: تحية تقدير واعتزاز إلى أمهات شهدائنا