الاتحاد

الاقتصادي

المستقبل المنتظر!

بينما تعاني صناعة الطيران في العالم من حالة ركود وخسائر بسبب ارتفاع أسعار الوقود في العالم·· فاجأت شركات الطيران الإماراتية··(الإمارت والاتحاد وفلاي دبي) بشراء عدد ضخم من الطائرات الحديثة·· وذلك على شكل عدة صفقات كل منها تعد واحدة من كبريات صفقات الطيران في العالم·· وربما لو تم تجميعها كطلبية شراء واحدة لدولة الإمارات·· لصارت الأكبر في تاريخ الطيران·
وليست المسألة في ضخامة حجم الصفقة وعدد الطائرات وحسب·· بل في توقيت الصفقة الذي أذهل خبراء الطيران·· وجعل الجميع يتساءل عن سر نجاح التجربة الإماراتية في صناعة الطيران؟··!
ولم تكن صفقات الشراء هي المفاجأة الوحيدة الشهر الماضي·· بل كان هناك مركز صيانة محركات رولزرويس الذي سيتم إنشاؤه في أبوظبي بالتعاون مع شركة مبادلة·· ومطار البطين الذي سيصبح أول مطار للطيران الخاص في المنطقة·
وكل ذلك سيعطي دولة الإمارات مميزات كبيرة في هذه الصناعة الضخمة على مستوى العالم·· وسيعطيها فرصة التقدم على شركات المنطقة وشركات العالم·· ويؤكد نجاح سياستها في جعلها مركزاً رئيسياً للتجارة والسياحة والصناعة·· ومركزا رئيسياً للأعمال في الشرق الأوسط·
ولكننا مرة أخرى مع كل نجاح وكل تقدم وكل توسع في أحد المجالات·· نعود ونتحدث عن بناء الكوادر البشرية·· وضرورة أن يواكب هذه التوسعات اهتمام بالكادر البشري، الذي يمكنه الحفاظ على هذه الإنجازات·
وأنا أعلم أن شركتي ''الإمارات'' و''الاتحاد'' تعملان بشكل كبير في الفترة الأخيرة على تكوين كوادر بشرية مواطنة في مجال الطيران·· تقود الطائرات وترتفع بأجنحة الإمارات لتجوب سماوات العالم·· ولكننا أمام هذه الصفقات الضخمة في حاجة إلى توجيه ثقافي وتعريف المجتمع بما نحن مقبلون عليه في السنوات المقبلة·· ومساعدة الطلاب في المراحل الثانوية والإعدادية على فهم متطلبات السوق·· والمواد والتخصصات والمؤهلات المطلوبة للعمل في قيادة الطائرات، وفي الضيافة، وفي صناعة السياحة بشكل عام·· حتى نساعد هؤلاء الطلاب على توجيه أفكارهم للمشروعات المستقبلية الضخمة·· فليس من المنطقي أن نمتلك في المستقبل أكبر الأساطيل الجوية·· بينما يعاني شبابنا من عدم وجود فرص للعمل··لأنهم لم يعرفوا أو يتعرفوا من البداية إلى وجود فرص مستقبلية للعمل·· لذلك أتمنى أن تواكب هذه الصفقات وغيرها·· حملات تعريفية بالمستقبل المنتظر لبلادنا·
وحياكم الله··

إبراهيم الذهلي
رئيس تحرير مجلة أسفار السياحية

اقرأ أيضا

حظر تداول السجائر من دون الطوابع الضريبية الرقمية الحمراء الشهر المقبل