الاتحاد

الاقتصادي

إلى أعلى مستوى خلال 10 سنوات

المئات من الأميركيين بمعرض للتوظيف في لوس أنجلوس

المئات من الأميركيين بمعرض للتوظيف في لوس أنجلوس

ارتفع عدد الوظائف غير الزراعية في الولايات المتحدة بأسرع معدل في عشر سنوات خلال مايو بدعم من توظيف عاملين من أجل الإحصاء السكاني الذي يتم كل عشر سنوات، لكن التوظيف في القطاع الخاص تباطأ بشدة مع لجوء الشركات إلى زيادة ساعات العمل بدلا من توظيف عاملين جدد.
وقالت وزارة العمل الأميركية أمس إن عدد الوظائف ارتفع 431 ألف وظيفة مع توظيف الحكومة 411 ألف موظف لإجراء الإحصاء السكاني.
وهذه هي أكبر زيادة شهرية منذ مارس عام 2000 وخامس زيادة شهرية على التوالي. وارتفع التوظيف في القطاع الخاص وهو مؤشر لقوة سوق العمل بواقع 41 ألف وظيفة فقط بعد أن ارتفع بواقع 218 ألف وظيفة في أبريل. لكن أصحاب العمل زادوا عدد ساعات العمل ليرتفع متوسط ساعات العمل الأسبوعية إلى 34,2 ساعة من 34,1 ساعة في أبريل.
كان محللون قد توقعوا في مسح أجرته “رويترز” أن يرتفع عدد الوظائف غير الزراعية بواقع 513 ألف وظيفة وأن يوفر القطاع الخاص 190 ألف وظيفة جديدة. كما توقعوا انخفاض معدل البطالة إلى 9,8%.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يصدر مرسوماً بتشكيل مجلس أمناء «دبي للتحكيم الدولي»