الرياضي

الاتحاد

أخطاء التحكيم تضرب عناوين صحافة الكويت والصين

محمد حامد (دبي) - فرضت الأخطاء التحكيمية الواضحة التي وقعت خلال مواجهة الصين والكويت، والتي انتهت بهزيمة المنتخب العربي 0 – 2 نفسها بقوة على أجواء التفاعل الصحفي والإعلامي للمباراة
واللافت أن الأمر لم يكن قاصراً على الصحف الكويتية، بل لأن صحف الصين اهتمت بهذا الجانب، على الرغم من أن المنطق يقول إن المنتصر لا يهتم عادة بمناقشة الأخطاء التحكيمية، فقد جاء في تقرير لصحيفة “بكين دايلي” إن المنتخب الصيني كان محظوظاً بالاستفادة من الأخطاء التي ارتكبها الحكم الأسترالي بنجامين وليامز، وأشار التقرير إلى تلك الأخطاء صراحة، سواء ما يتعلق منها بواقعة ركلة الجزاء التي لم تحتسب، أو الهدف الكويتي الملغي، بالإضافة إلى حالة طرد مساعد ندا، والتي شكلت منعطفاً انقلابياً في المباراة.
ولكن تقرير الصحيفة الصينية استدرك قائلاً إن أخطاء الحكام دائماً في حاجة إلى فريق جيد لكي يحسن استغلالها، وهو ما حدث من المنتخب الصيني الذي أحسن التعامل مع الموقف، وتمكن من تسجيل هدفين أنهى بهما المباراة لصالحه، ليشارك المنتخب الأوزبكي في صدارة المجموعة الأولى تاركاً الكويت وقطر في المركزين الثالث والرابع، كما اهتمت الصحف الصينية بإبراز تصريحات المدير الفني لمنتخب التنين جاو هونجبو الذي اعترف بأن واقعة طرد المدافع الكويتي ندا كانت نقطة تحول رئيسية في المباراة، كما أشار إلى ان التنافس على انتزاع بطاقتي التأهل عن المجموعة لازال قائماً بين المنتخبات الأربعة “الصين وأوزبكستان وقطر والكويت”، وأن كلمة الحسم لن تأت إلا مع نهايات مباريات الدور الأول.
من جانبها، منحت الصحف الكويتية حكم المباراة الأسترالي بنجامين وليامز صدارة عناوينها، وكما يقولون فإن الحكم السيئ هو الذي يفرض نفسه على تقارير الصحف وينتزع النجومية من اللاعبين، وفي أعراف كرة القدم لا ينبغي أن يشعر أحد بوجود الحكم حينما يكون موفقاً وعادلاً ونزيهاً، وأجمعت تقارير الصحف الكويتية على ان الحكم الأسترالي ساهم بنصيب الأسد في خسارة الأزرق، وكانت قراراته مؤثرة في نتيجة المباراة.
وفي تقريرها قالت صحيفة الرأي العالم الكويتية : “يوم حزين والسبب بنجامين” وفي التفاصيل قالت :” ربما يكون هذا العنوان الأبرز لفوز الصين على منتخب الكويت بهدفين نظيفين سجلهما زهانج لينبينج ودينج زهوجيانج في الدقيقتين (58) و (67) في الجولة الاولى للمجموعة الاولى لبطولة كأس الأمم الآسيوية لكرة القدم والتي تجرى منافساتها في العاصمة القطرية الدوحة حتى 29 يناير الجاري. لقد جرت الرياح بما لاتشتهي السفن الكويتية التي كانت تأمل في إبحار مظفر عبر البحار الصينية، لكن القرارات العكسية العاصفة لحكم المباراة بنجامين إصابتها في مقتل، وذبحت أحلام الازرق، عندما أغفل ركلة جزاء واضحة لبدر المطوع الذي تعرض لعرقلة لا تخطئها العين في منطقة جزاء المنتخب الصيني في الدقيقة 15حين تدخل دو واي بعنف لإيقافه وهو على بعد امتار قليلة منهما. وتابع التقرير :” زاد بنجامين الطين بلة” بقرار طرد مساعد ندا في الدقيقة 32 الذي تعرض لمشاركة عنيفة من اللاعب الصيني أفقدته صوابه فركل الصيني يانغ جو وهما على الارض بعد كرة مشتركة ليكون الطرد الاول في البطولة لأبرز أوراق المنتخب الكويتي. كما لم يحتسب هدفا صحيحا للأزرق رغم أن الكرة سقطت من يدي الحارس وتخطت خط مرمى الصين. و”خربط” هذا الطرد كل الأفكار والأوراق والترتيبات، حيث اضطر الصربي غوران بالدفع بالظهير الأيسر فهد عوض على حساب رأس الحربة الوحيد يوسف ناصر، من أجل ان يسد ثغرة الطرد بتمركز عامر المعتوق بديلا عن قلب الدفاع ندا .

اقرأ أيضا

منصور بن محمد يتوج الفائزات.. لوسي بطلة الطواف النسائي