الاتحاد

عربي ودولي

مؤتمر إسطنبول يعترف بـ"المجلس الوطني" ممثلاً شرعياً للشعب السوري

خلال المؤتمر

خلال المؤتمر

اعترف "مؤتمر أصدقاء الشعب السوري" بالمجلس الوطني السوري المعارض "ممثلا شرعيا" للشعب السوري و"محاورا رئيسيا" مع المجتمع الدولي. ودعا المؤتمر الذي افتتح مساء أمس في إسطنبول، إلى تحديد جدول زمني لخطة الموفد الدولي الخاص كوفي عنان حول سوريا،

وجاء في البيان الختامي للمؤتمر الذي شاركت فيه 83 دولة ووفد من المعارضة السورية إن "مجموعة الأصدقاء تجدد التأكيد على أهمية التطبيق الكامل من جانب النظام السوري" لمقررات الامم المتحدة وجامعة الدول العربية وخطة عنان المؤلفة من ست نقاط.

وأضاف البيان: "الا أن مجموعة الأصدقاء تعبر عن اسفها لاستمرار أعمال النظام السوري نفسها رغم إعلانه الموافقة على خطة النقاط الست. فمنذ الاعلان عن الموافقة في 27 مارس، لم يتوقف العنف الذي يقوم به النظام، ومنذ ذلك التاريخ، فقد كثيرون حياتهم".

ولم يستجب المؤتمر لطلب المجلس الذي عبر عنه رئيسه برهان غليون في كلمته أمام المؤتمرين بالاعتراف بالمجلس "الممثل الشرعي الوحيد" للشعب السوري، واكتفى بالاعتراف به "ممثلا شرعيا لجميع السوريين ومظلة للمنظمات المعارضة الموجودة فيه".

كما أكدت المجموعة "دعمها لنشاطات المجلس من اجل سوريا ديموقراطية" واعتبرته "محاورا رئيسيا للمعارضة مع المجتمع الدولي".

اقرأ أيضا

لبنان يكافح عشرات الحرائق وسط موجة من الطقس الحار