الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

السلطان يهدي فريق أبوظبي المركز العاشر

السلطان يهدي فريق أبوظبي المركز العاشر
12 أكتوبر 2009 00:21
استطاع فارس السلطان، كابتن فريق أبوظبي للترايثلون، الذي يحظى بدعم هيئة أبوظبي للسياحة، تعزيز مكانته كأحد أفضل الرياضيين المتخصصين في منافسات القدرة والتحمّل، وأنهى مشاركته في بطولة العالم للرجل الحديدي التي اختتمت فعالياتها أمس الاول في جزيرة هاواي الأميركية محرزاً المركز العاشر. وتمكن السلطان، الذي سبق له المشاركة في جميع بطولات العالم للرجل الحديدي منذ العام 1999 ما عدا دورتين وحمل اللقب في العام 2005، من إنهاء مراحل السباحة لمسافة 2,4 ميل وقطع مسافة 112 ميل على متن دراجته الهوائية والركض مسافة 26.2 ميل في وقت إجمالي بلغ 8 ساعات و31 دقيقة و44 ثانية، أي أقل بـ 16 دقيقة عن أفضل زمن سجله خلال منافساته السابقة. وقال السلطان، الذي بدأ مسيرته الاحترافية في بطولات العالم للرجل الحديدي منذ العام 1997: «كان السباق شاقاً والمنافسة شديدة. منذ البداية وضعت لنفسي هدف إحراز أحد المراكز العشر الأولى ولهذا أنا سعيد بالنتيجة التي حققتها، والتي جاءت لتتوج المنافسات التي اشتركت فيها هذا الموسم تحت شعار فريق أبوظبي للترايثلون». وبعد تسجيل المركز السادس في مرحلة السباحة وسط الأمواج العاتية التي يشتهر بها خليج «كونا»، استطاع السلطان التقدم إلى المركز الثالث في نهاية مرحلة ركوب الدراجات الهوائية، مسجلاً معدل سرعة وصل إلى 24,56 ميل/سا على متن دراجته الجديدة من نوع «ستورك ايرو 2». ولكن خلال مرحلة الركض التي جرت وسط السهول الشاسعة التي شكلتها الحمم البركانية في الجزيرة، ومع ارتفاع درجات الحرارة إلى 40 درجة مئوية، لم يتمكن السلطان من مواصلة السباق بنفس الوتيرة وتراجع 7 مراكز منهياً السباق في المركز العاشر. وأشار السلطان، الذي سبق له الفوز بالميدالية البرونزية للبطولة في عامي 2004 و2006، إلى أن الظروف الجوية لعبت دوراً حاسماً في إضعاف أداء الرياضيين وقال: «كانت مرحلة الركض صعبة للغاية وشهدت تقدم عدد من الرياضيين وتراجع آخرين، والجميع كان مُركـّزاً على شيء واحد وهو خط النهاية». ومن ناحية أخرى أنهت اندريا شتاينبيشر، الرياضيّة الوحيدة المشاركة ضمن فريق أبوظبي للترايثلون في هاواي، مشاركتها في فئة السيدات بنجاح محرزة المركز الـ 30 ومسجلة زمناً قدره 10 ساعات و17 دقيقة. ولكن الفرحة لم تكتمل بالنسبة للألماني سفين سوندبيرج، الرياضي الثالث المشارك إلى جانب كل من السلطان وشتاينبيشر والذي سبق له التنافس أربع مرات في البطولة، بعدما تعرّض لإصابة في ركبته اضطر على أثرها الانسحاب في المرحلة الأخيرة للسباق، في حين استطاع الاسترالي الهاوي تروي واتسون، المقيم في إمارة أبوظبي، الخروج بنتيجة مشرّفة في أول مشاركة له في البطولة منهياً السباق في المركز الـ 78. من جانبه أثنى أحمد حسين، نائب مدير عام «هيئة أبوظبي للسياحة» للعمليات السياحية، على النتائج المشجعة التي حققها فريق أبوظبي للترايثلون في أول موسم له تحت اسم العاصمة الإماراتية، لافتاً إلى الدور الذي يلعبه الفريق في التعريف بالإمارة على جدول فعاليات رياضة الترايثلون العالمية. وأضاف: «تعكس عزيمة هؤلاء الرياضيين قوة الإرادة والتصميم، وتجسد رؤية أبوظبي والمبادرات الجادة التي تقوم بها لترسيخ اسمها والتحضير لاستضافة فعاليات عالمية مرموقة في المستقبل». يذكر أنه خلال الموسم الحالي شارك فريق أبوظبي للترايثلون في 11 منافسة عالمية للرجل الحديدي والترايثلون في كل من ألمانيا والولايات المتحدة وكندا. وبعد الانتهاء من منافسات هاواي يعتزم الفريق المشاركة في معسكر تدريبي شتوي تحت شمس أبوظبي الدافئة.
المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©