الاتحاد

الإمارات

كشافة الإمارات تشارك في اللقاء العربي الـ28 في تونس

شباب مشاركون في المخيم الكشفي بتونس

شباب مشاركون في المخيم الكشفي بتونس

شاركت جمعية كشافة الإمارات في المخيم العربي الثامن والعشرين الذي أُقيم بالمركز الدولي للتدريب والتخييم ببرج السدرية في تونس خلال الفترة من 23 يوليو إلى 2 أغسطس الجاري، بمكرمة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة·
وترأس الوفد الكشفي المشارك الذي عاد إلى البلاد أمس عبدالله بلال الشامسي المفوض العام للجمعية ونائب رئيس مجلس إدارة مفوضية كشافة الإمارات خلال المخيم، ثم ترأس الوفد الدكتور أحمد ثاني الدوسري الأمين العام لجمعية كشافة الإمارات، وذلك بمشاركة 14 قائداً وكشافاً يمثلون مختلف مفوضيات الدولة·
وكانت أولى ثمار المشاركة حصول وفد كشافة الإمارات على وسام الكشاف العربي لدورهم الفعال في تدعيم ونشردور الحركة الكشفية بين أوساط المجتمع والسعي والمشاركة الفاعلة مع نشاطات المجتمع بأطيافه كافة، بالإضافة إلى جمع أكبر عدد من الأشبال والكشافة والجوالة والقادة للانضمام للحركة الكشفية من خلال النشاطات المتنوعة التي تقيمها كشافة الإمارات بالتعاون مع الوزارات والدوائر الحكومية وفي مقدمتها المؤسسات التعليمية·
وقامت الوفود العربية وفي مقدمتها وفد الإمارات بتكريم القائد وحيد العابدي الذي أنتخب مؤخراً للانضمام ضمن اللجنة الكشفية العالمية·
كـما قــام الوفد بتوزيـــع 500 قرص مدمج قرآن كريم أنتجت على روح الفقيد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ''رحمه الله'' على جميع الوفود وفاء للمغفــور له، وذلــك لدوره الكبير في نشر ودعم الحركة الكشفية في الإمارات منذ بدايتها·
وثمن الدكتور أحمد ثاني الدوسري الدعم الكبير الذي توليه حكومة دولة الإمارات للحركة الكشفية وفي مقدمتهم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الذي تبنى فعاليات جمعية كشافة الإمارات كافـــة، وقال: ''إن الدعم الذي تلقاه وفــد كشافة الإمارات خلال مشاركته في تونس ما هو إلا جزء يسير من كرم سموه الذي استشعر به المنتمين للحركة الكشفية كافة''· وكانت أولى مشاركات جمعية كشافة الإمارات في مثل هذا التجمعات العربية الكبيرة في المخيم الكشفي العربي الثاني عام 1965 بجمهورية مصر العربية، وآخر مشاركة كانت عام 2004 بالمخيم الكشفي العربي السادس والعشرين الذي أُقيم في ليبيا·
يذكر أن المخيم العربي الثامن والعشرين الذي أُقيم في تونس تضمن مشاركة 1000 كشاف وقائد من 15 دولة عربية وتميز برنامج المخيم بالتنوع والثراء والشمـــولية وتضــمن عدداً من الأنشطة الكشفية في مختلف المجالات التربوية منها قرية التنمية والقرية العربية واليوم العربي واليوم الأولمبي ويوم الأوسمة وشارات الهوايات واللعبـــة الكــبرى وكنز المدينة وعالم التحديات والرحلات السياحية والثقافية والاستكشاف والمغامرة والعمل التطوعي والنشاط العلمي والبرنامج الاجتماعي والتضامني والفروسية والمسابقات الثقافية، إضافة إلى الندوة العربية الخامسة عشرة لعرفاء الطلائع واللقاء الكشفي العربي لقادة الفرق·

اقرأ أيضا

ولي عهد الفجيرة يحضر أفراح المرشودي واليماحي والزيودي