الاتحاد

الإمارات

«جنايات دبي» تقرر تكفيل مواطن سافر بجواز سفر صديقه

قررت محكمة الجنايات في دبي إخلاء سبيل موظف مواطن يبلغ من العمر 40 عاماً كان قد استخدم في أكتوبر الماضي جواز سفر صديق له للسفر من الدولة والعودة إليها وذلك بضمان حجز جواز سفره أو جواز سفر من يكفله محددة يوم 5 أغسطس المقبل موعداً لمعاودة النظر في القضية.
وكانت النيابة العامة قد أحالت هذه القضية إلى المحكمة في فبراير الماضي، وقالت إن الموظف استعمل محرراً رسمياً صحيحاًِ (جواز سفر) لا يعود له أثناء خروجه ودخوله الدولة عبر مطار دبي الدولي وطالبت بمعاقبته بحسب المادتين 217 و 222 من قانون العقوبات التي تنص على السجن لمدة 10 سنوات في مثل هذا الجرم.
جاء ذلك خلال الجلسة التي عقدتها المحكمة صباح أمس برئاسة القاضي حمد عبد اللطيف عبد الجواد وعضوية القاضيين محمد بالعبد وجاسم إبراهيم.
من جهة أخرى دانت المحكمة في ذات الجلسة عاملا من الجنسية الباكستانية يبلغ من العمر 30 عاماً بقتل زميل له طعناً بسكين في مايو من العام الماضي إثر خلاف نشب بينهما في موقع عملهما في منطقة جبل علي، وعاقبته بالسجن لمدة 15 سنة وإبعاده عن الدولة بعد انقضاء مدة عقوبته.
يذكر أن النيابة العامة كانت أحالت العامل إلى المحكمة في أكتوبر الماضي وأسندت له تهمة القتل العمد وقالت في لائحة الاتهام التي ارسلتها إلى المحكمة إنه بيت النية وعقد العزم على قتل المجني عليه وأعد لذلك أداة حادة (سكين)، مشيرة إلى أن العامل وما أن ظفر بالمجني عليه حتى سدد له عدة طعنات في أجزاء متفرقة من جسده قاصداً إزهاق روحه.
وبين تقرير الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة في شرطة دبي أن سبب وفاة المجني عليه يعود إلى ما أحدثته إصابته الطعنية من تمزقات بالرئة وقطع بجدار القلب ونزف بالصدر.
وعاقبت المحكمة في الجلسة ذاتها مدير مطعم من الجنسية الجنوب أفريقية يبلغ من العمر 26 عاما بالسجن لمدة أربعة أعوام وإبعاده عن الدولة عن تهمة تعاطيه الكوكايين.
وقضت المحكمة بإدانة حلاق رجالي من الجنسية العربية بتزوير ورقة فحص السياقة الذي أجراه أمام فاحصي هيئة الطرق والمواصلات بدبي وذلك باستبدال كلمة راسب التي وضعها الفاحص في القسيمة المخصصة لذلك بكلمة ناجح وعاقبته بالحبس لمدة 3 أشهر.
كما عاقبت موظفاً عاماً بالحبس لمدة 6 أشهر ومصادرة قيمة الرشوة وتغريمه مبلغ ألفي درهم عن تهمة طلبه الرشوة.
على ذات الصعيد قررت المحكمة تأجيل النظر في قضية اتجار بـ 709 كيلو جرامات و400 جرام من المؤثرات العقلية قدر ثمنها بالتجزئة بـ 220 مليون درهم كان رجال مكافحة المخدرات أحبطوا في نوفمبر الماضي تهريبها إلى المملكة العربية السعودية حينما داهموا المستودع الذي كان المتهم وهو من الجنسية العربية ويبلغ من العمر 29 عاماً يخزنها فيه في إمارة دبي استعداداً لتغليفها بطريقة فنية بهدف تهريبها. وحددت المحكمة يوم 24 يونيو الجاري موعداً لمعاودة النظر في القضية.
كما أرجأت لذات الموعد قضية زائرتين من الجنسية الازوبكية وعاطلين عن العمل من الجنسية الأفغانية ونجار ديكور من الجنسية الباكستانية تتهمهم النيابة العامة مع متهمتين هاربتين بإحضار فتاة من بلادها للدولة واستغلالها جنسياً في ممارسة الدعارة بواسطة التهديد والإكراه.

اقرأ أيضا