الاتحاد

ثقافة

ثقافية عجمان تطلق ملتقى الفكر والثقافة الثاني في أكتوبر

عبدالعزيز النعيمي

عبدالعزيز النعيمي

ضمن خطتها البرامجية الثقافية المتنوعة التي تطلقها دائرة الثقافة والإعلام في عجمان وفي سياق مشروعها الثقافي في الأدب والفنون والفكر والحوار، تشهد الإمارة يومي 28-29 من أكتوبر المقبل الدورة الثانية من ''ملتقى الفكر والثقافة في الخليج والجزيرة العربية بعنوان ''الموسيقى في الخليج العربي''·
وأوضح الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة الثقافة والإعلام بعجمان أن تنظيم هذه التظاهرة الثقافية يأتي ضمن الحراك الثقافي الذي تشهده منطقة الخليج عموماً ودولة الإمارات خصوصاً الذي يتمثل في هذا الملتقى الفكري والفني والإبداعي ولما تمثله منطقة الخليج كونها بوتقة واحدة تعبر عن عمق الجذور الثقافية والفنية والفولكلورية والروابط الفكرية المشتركة بين شعوب المنطقة التي تتميز بإرثها الحضاري ومنجزها الثقافي ورموزها الإبداعية في ظل الحيوية الثقافية التي تنشدها دائرة الثقافة والإعلام في عجمان والتي يبزغ منها ضوء التفاعل المثمر الذي يؤسس لخصوصية ثقافية نابضة بعناصر النهضة المعرفية للتاريخ البشري الحافل بالثقافة والفنون والفكر والأدب·
وأكد النعيمي اهتمام صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان بكل الأنشطة والفعاليات التي تنظمها الدائرة والذي يشكل الحافز الأكبر في تفعيل الأنشطة الثقافية في الإمارة والنهوض بها، كما تلقى هذه الأنشطة المتابعة المستمرة والحثيثة من قبل سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي·
وسيتناول الملتقى في دورته الثانية الخصائص الموسيقية في التراث الغنائي للعراق والخليج العربي، حيث سيقدم الموسيقار حميد البصري ورقة عمل يتطرق من خلالها إلى ما يتميز به التراث الغنائي في العراق والخليج العربي من خصائص موسيقية (المميزات اللحنية والإيقاعية) مع استعراض للملامح الرئيسية للموسيقى العربية وسلالمها، تصاحبها ورشة عمل حول تلك الخصائص·
كما تتضمن محاور الملتقى معرضاً للآلات الموسيقية في منطقة الخليج العربي، وحفل توقيع على كتاب الأستاذ حميد البصري ''أغاني شعبية عراقية·· مائة أغنية ونصوص ونوتات''، إلى جانب سهرة خليجية تحييها فرقة ''البصري الفنية'' والتي تعتبر من أبرز الفرق الموسيقية العراقية التي تعنى بالتراث الشعبي كنافذة مهمة للغناء والفلوكلور والموسيقى المسكونة بذاكرة النخيل والأنهار والشعر·
يذكر أن الملتقى الأول طرح أوراقاً بحثية لعدد من رموز الفكر والثقافة والأدب في دول الخليج العربي والجزيرة العربية·

اقرأ أيضا

سرد جمالي ليوميات العذاب الشخصي والجماعي في المدن العربية