الاتحاد

الرياضي

فياريال يرفع راية التحدي أمام تفينتي

روسي لاعب فياريال (الثاني من اليمين) يحاول المرور من مدافعي ليفركوزون

روسي لاعب فياريال (الثاني من اليمين) يحاول المرور من مدافعي ليفركوزون

تسعى ثلاثة أندية برتغالية لحجز بطاقات التأهل للدور قبل النهائي لبطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم عندما تجرى منافسات دور الثمانية بالبطولة الأوروبية اليوم، وجنبت قرعة مباريات دور الثمانية أي مواجهة بين فرق البرتغال الثلاثة بورتو وبنفيكا وسبورتنج براجا، مما يعني أن البرتغال قد يمثلها ثلاثة فرق في المربع الذهبي للبطولة التي تبدو المنافسة فيها مفتوحة تماماً.
وهناك شعور غير معتاد في منافسات دور الثمانية بالدوري الأوروبي هذا العام مع عدم وجود أي فريق، للمرة الأولى في تاريخ الدوري الأوروبي، أو كأس الاتحاد الأوروبي، من دول إنجلترا أو إيطاليا أو ألمانيا أو فرنسا.
وقد أصبح للدوري الإسباني ممثل واحد بدور الثمانية، هو فياريال الذي يستضيف فريق تفينتي الهولندي اليوم، ويلتقي الفائز من هذه المباراة مع الفائز من مباراة دور الثمانية الأخرى بين بورتو وسبارتاك موسكو الروسي، فيما يمكن أن تشهد منافسات المربع الذهبي مواجهة برتغالية خالصة في حال فوز بنفيكا على آيندهوفن الهولندي وبراجا على دينامو كييف الأوكراني.
وأطاح الفريق الإسباني، الذي يحتل المركز الرابع بترتيب الدوري الإسباني لهذا الموسم، بالعملاق الألماني باير ليفركوزن من منافسات دور الـ 16 بالدوري الأوروبي وهو يضم بين صفوفه هداف البطولة حالياً، جوزيبي روسي، الذي سجل ثمانية أهداف حتى الآن.
وقال ميشيل برودوم مدرب تفينتي: “يقدم فياريال كرة جميلة.. فهو فريق إسباني تقليدي، حيث يقدم أداء سريعاً يعتمد على التمريرات القصيرة المركبة، إنه فريق جيد حقاً ويمكن وصفه بأنه برشلونة الصغير”.
وأضاف برودوم: “عندما تلعب أمام فريق إسباني دائماً ما يكون هو المرشح الأقوى لتحقيق الفوز، مما يعني أنهم سيكونون المرشحين الأقوى للتغلب علينا”.
ويستضيف دينامو كييف، الذي لم يخسر في مبارياته الأوروبية السبع الأخيرة على ملعبه، فريق براجا اليوم في مواجهة بين فريقين أطاحا بمنافسين إنجليزيين من دور الـ 16 بالدوري الأوروبي.
ويجب على دينامو كييفو الذي تغلب على مانشستر سيتي في الدور السابق الاستعداد جيداً لبراجا الذي أطاح العملاق الإنجليزي ليفربول، فيما يسعى الفريق البرتغالي إلى تحسين سجل نتائجه أمام منافسيه الأوكرانيين بعدما خسر مرتين أمام شاختار دونتسيك في دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا هذا الموسم.
ينتظر بورتو مهمة شاقة جديدة أمام فريق آخر قادم من العاصمة الروسية موسكو باستضافته فريق سبارتاك اليوم بعدما أطاح الفريق البرتغالي بمنافسه سسكا موسكو من منافسات دور الـ 16 بالبطولة. ويرى فاليري كاربين مدرب سبارتاك موسكو أن فريقه سيكون الأدنى أمام بورتو الذي يرشحه لإحراز لقب البطولة.
من ناحية أخرى، تعيد مباراة بنفيكا وآيندهوفن ذكريات رائعة إلى أذهان الفريقين، حيث كان الفريق الهولندي تغلب تحت قيادة المدرب الشهير جوس هيدينك آنذاك على بنفيكا بضربات الجزاء الترجيحية في نهائي بطولة الكأس الأوروبية للأندية موسم 1987 - 1988، بشتوتجارت.

اقرأ أيضا

مورينيو يستهدف العودة للتدريب في يونيو على مستوى الأندية