الاتحاد

الإمارات

حمدان بن محمد يبحث ملامح مبادرة هيئة صحة دبي للسياحة العلاجية

حمدان بن محمد خلال لقائه مديري الدوائر والمؤسسات المحلية (وام)

حمدان بن محمد خلال لقائه مديري الدوائر والمؤسسات المحلية (وام)

دبي (وام)- اجتمع سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي في مجلس سموه في منطقة ند الشبا في دبي صباح أمس مع عدد من مديري الدوائر والمؤسسات المحلية.
وحضر الاجتماع معالي محمد عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء ومحمد علي العبار رئيس مجلس إدارة شركة إعمار العقارية و اللواء محمد أحمد المري مدير إدارة الإقامة وشؤون الأجانب في دبي وقاضي سعيد المروشد مدير عام هيئة الصحة في دبي وخالد أحمد بن سليم مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي.
وناقش سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم خلال الاجتماع المبادرة الجديدة لهيئة الصحة في دبي والخاصة بالسياحة العلاجية في الإمارة، حيث استمع سموه من مدير عام هيئة الصحة ومساعديه، إلى أهم ملامح المبادرة التي ترمي إلى تعزيز مكانة دبي العالمية، كوجهة مفضلة للسياحة العلاجية من خلال تضافر الجهات الحكومية المعنية والجهات المماثلة في القطاع الخاص لاستحداث نموذج تكاملي فريد من نوعه ومنظومة خدمات ممتازة ومتميزة في الإمارة.
وتعمل هيئة الصحة في دبي الآن على تشكيل فرق عمل خاصة تنحصر مهامها في وضع الأسس والركائز الرئيسية لإطلاق المبادرة مع الأخذ بعين الاعتبار وضع مقومات وأسباب نجاح المبادرة بما يتواءم وتوجهات التنمية الشاملة التي حددتها خطة دبي الاستراتيجية حتى عام 2015.
ووجه سمو ولي عهد دبي الجهات المختصة وذات العلاقة بالمبادرة بتركيز جهودها واستخلاص النتائج الطيبة من المشاورات التي تجريها للخروج بهذه المبادرة إلى حيز التنفيــذ والنجـاح وتحقيـق الأهداف الوطنية المرجوة.
وأكد سموه على أهمية إطلاق مجموعة جديدة من الخدمات والتسهيلات المشتركة بين هيئة الصحة ودائرة السياحة والتسويق التجاري والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب والمعنيين مباشرة في توفير خدمات قطاعي الرعاية الصحية والسياحة في دبي.
ودعا سموه كافة المعنيين بالأمر للخروج بأفكار وتصورات بناءة لإنجاح المبادرة وكافة المبادرات التي تسهم في تعزيز سمعة دولة الإمارات وتوفير سبل العيش والتواصل الإنساني والحضاري بين شعبنا والشعوب الشقيقة والصديقة خاصة الدول المجاورة في مجلس التعاون لدول الخليج العربية.
يذكر أن دبي كانت استقبلت عام 2011 نحو عشرة ملايين سائح بإيرادات بلغت 16 مليار درهم ومن المتوقع حسب المراقبين أن يرتفع هذا العدد نسبة سبعة في المائة في العام 2015 وترتفع كلفة السياحة العلاجية إلى أكثر من ستة مليارات درهم مع نهاية العام الجاري.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يأمر بإطلاق اسم جاك شيراك على شارع بالسعديات