الاتحاد

الإمارات

ورشة عمل حول إدارة نظام الموارد البشرية في دوائر حكومة رأس الخيمة

رأس الخيمة (الاتحاد)- نظمت دائرة الخدمة المدنية ورشة عمل حول نظام إدارة أداء الموارد البشرية في حكومة رأس الخيمة استهدفت مسؤولي الموارد البشرية في الدوائر الحكومية، وذلك لشرح جوانب التطوير التي تم استحداثها على النظام ليتواكب مع الممارسات الحديثة لتطوير أداء الموظفين ولتعكس استراتيجيات وأولويات حكومة رأس الخيمة في المرحلة المقبلة.
وأفادت بدرية المزروعي نائب مدير عام دائرة الخدمة المدنية بالوكالة أن نظام إدارة أداء الموارد البشرية بالأهداف الوظيفية والكفاءات السلوكية تم العمل به في حكومة رأس الخيمة منذ عام 2010 وطرأ عليه بعض التحديثات بناء على قياس أثر وفاعلية النظام، حيث تم تحديد نسبة 70% من ناتج التقييم النهائي لتمثل الأهداف الوظيفية و 25% لتمثل الكفاءات السلوكية، و5% لتمثل السجل الوظيفي للموظف والذي يهدف إلى ضمان تقيد الموظف بما جاء في ميثاق أخلاقيات الوظيفة العامة حيث ارتكز السجل الوظيفي على رصد المخالفات الإدارية للموظف فيما يخص انضباطه في العمل والجزاءات التأديبية التي صدرت في حقه، إضافة إلى فقدان الموظف للإنتاجية من خلال احتساب مجموع عدد أيام إجازات الموظف خلال العام فيما عدا الإجازات الدورية.
كما تم تطوير وتحديث الكفاءات الوظيفية والقيادية وفقا للأولويات والقيم الاستراتيجية، وكذلك تعديل مستوى الأداء المطلوب مقابل كل درجة وفقا لمقياس تقييم موضوعي ودقيق وعادل، كما أكد النظام على ضرورة تشكيل لجنة داخلية في كل جهة حكومية لمراجعة نتائج تقييم الأداء والنظر في تظلمات الموظفين.
كما أوضحت بدرية المزروعي أنه تم تحديد نسبة المستحقين لمعدل أداء فائق التميز وأداء متميز في الجهة الحكومية وفقا لمعدل الأداء المؤسسي للجهة الحكومية في ضوء نتائج التقييم الخاص بنموذج التميز المؤسسي، حيث أن ربط الأداء الوظيفي بالأداء المؤسسي يهدف إلى تحفيز الجهات الحكومية والموظفين على تحقيق مستويات عالية من الأداء المتميز.
كما تنظم الدائرة حالياً ورش تدريبية تستهدف كافة المشرفين في الدوائر الحكومية والبالغ عددهم 140 لتدريبهم على نظام إدارة أداء الموارد البشرية بداية من تخطيط الأداء ومتابعة الإنجاز والتوجيه والإرشاد وانتهاءً بتقييم أداء الموظف.

اقرأ أيضا