الاتحاد

الاقتصادي

مليار درهم أرباح «مبادلة » العام الماضي

جانب من أعمال «مبادلة» (من المصدر)

جانب من أعمال «مبادلة» (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

حققت شركة المبادلة للتنمية «مبادلة» مليار درهم أرباحا صافية خلال العام الماضي مقارنة مع 1,5 مليار درهم في 2013 نتيجة انخفاض الدخل من محفظة الاستثمارات المالية وتراجع أسعار النفط والغاز بشكل أساسي.

وبحسب بيان صحفي أمس، ارتفعت إيرادات الشركة إلى 32,7 مليار درهم، مقارنة مع 31 مليار درهم للعام 2013، وذلك نتيجة نمو الإيرادات المتعلقة بعمليات الشركة في مجالات أشباه الموصلات وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والهيدروكربونات والعقارات والطاقة المتجددة والرعاية الصحية.

وارتفع حجم الدخل التشغيلي إلى 4,3 مليار درهم، مقارنة مع 2 مليار درهم للعام 2013، مدفوعاً بتحسن الدخل من الاستثمار في حصص الشركات التابعة لمبادلة، وبشكل رئيسي في شركة «الإمارات العالمية للألمنيوم»، بالإضافة إلى الدخل الناتج عن بيع بعض الحصص من المحفظة خلال هذه الفترة.
وارتفعت قيمة إجمالي الموجودات إلى 243,6 مليار درهم بنهاية العام 2014، مقارنة مع 223,8 مليار درهم نهاية العام 2013.
وارتفعت قيمة إجمالي حقوق الملكية إلى 175,7 مليار درهم نهاية العام 2014، مقارنة بـ 157.5 مليار درهم نهاية العام 2013.
وبلغ إجمالي المطلوبات 68 مليار درهم نهاية ديسمبر 2014، مقارنة مع 66,3 مليار درهم نهاية العام 2013، كما انخفضت نسبة الدين إلى رأس المال (معدل المديونية) من 12% نهاية العام 2013 إلى 9% نهاية العام 2014.
وقال خلدون خليفة المبارك، الرئيس التنفيذي للمجموعة والعضو المنتدب: «حققت «مبادلة» إنجازات نوعية خلال السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2014، حيث عكست النتائج المالية مدى مرونة الأداء التشغيلي للشركة التي حققت فيها أرباحاً وصلت إلى مليار درهم، وارتفع حجم الإيرادات في جميع قطاعات الأعمال العالمية الأربعة التي تنشط فيها الشركة.
وأوضح أن الدخل التشغيلي ارتفع إلى أكثر من الضعف مقارنة بالعام 2013، وإن ما أنجزته «مبادلة» خلال العام 2014 من مشاريع نوعيه في أبوظبي، مثل مستشفى «كليفلاند كلينك أبوظبي»، وشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، وجزيرة المارية مقر سوق أبوظبي العالمي، يصب في أولويات إمارة أبوظبي ويساهم في تحقيق الرؤية الاقتصادية للإمارة، وتوفير المزيد من فرص العمل النوعية لأبناء الإمارات». وشهد العام الماضي التأسيس الرسمي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، وذلك كشركة عملاقة جديدة قائمة بحد ذاتها، وتعتبر خامس أكبر منتج للألمنيوم في العالم، وتعمل انطلاقاً من دولة الإمارات، ويصل إجمالي إنتاجها السنوي من الألمنيوم إلى 2.4 مليون طن.
وأطلقت «مبادلة» وشركة توازن القابضة، شركة الإمارات للصناعات العسكرية «إديك»، لتكون شركة وطنية متكاملة متخصصة بالخدمات الدفاعية والتصنيع العسكري في دولة الإمارات العربية المتحدة.
ونجحت شركة «ستراتا للتصنيع»، المتخصصة بتصنيع المواد المركبة لهياكل الطائرات، ومقرها في مدينة العين، في تكريس مكانتها العالمية كمورد من الفئة الأولى لقطع مكونات الطائرات، حيث أصبحت المورد الحصري لبرنامج تجميع الجنيحات لطائرات (A330) في شركة «إيرباص»، في حين اعتمدت شركة «بوينج» أول شحنة من المكونات لطائراتها من طراز (787)، والتي استلمتها من «ستراتا». ويعمل لدى «ستراتا» مجموعة من المواهب الإماراتية، وتشكل الإناث 83 بالمئة منهم.
واستقبل مستشفى «هيلث بوينت» في أبوظبي، وهو مستشفى متكامل عالمي المستوى، يوفر تخصصات طبية متعددة وأحدث خدمات العلاج، ويقع في مدينة زايد الرياضية في أبوظبي، 132 ألف زيارة قام بها المرضى حتى نهاية العام 2014، منذ أن افتُتح في سبتمبر 2013.
وشهد العام الماضي اكتمال أعمال الإنشاءات في مستشفى «كليفلاند كلينك أبوظبي»، وهو مستشفى متعدد التخصصات، ويستوعب 364 سريراً.
وسيساهم هذا المستشفى في تلبية الاحتياجات الصحية المُلحة في الإمارة. وسيتم توفير معظم الخدمات الطبية في المستشفى بحلول نهاية شهر مايو من العام الحالي.
كما شهد العام الماضي توفر شركة «الياه سات» خدمة إنترنت النطاق العريض (ياه كليك) عبر أقمارها الصناعية، وتشمل تغطيتها 12 دولة حول العالم، وقد وصل عدد المشتركين فيها بنهاية العام 2014 إلى 34 ألف مشترك حول العالم.
ووقعت شركة «مصدر»، وهي مبادرة أبوظبي المتعددة الأوجه للطاقة المتجددة، اتفاقية بقيمة 125 مليون دولار أميركي لبناء أول محطة لتوليد الكهرباء من طاقة الرياح في دول مجلس التعاون الخليجي، وذلك مع شركة كهرباء المناطق الريفية في سلطنة عمان.
كما تشارك مصدر بنسبة 35 بالمئة من مشروع «دادجون» لتوليد الطاقة بوساطة الرياح في المملكة المتحدة.
وتقوم «مصدر» حالياً بتوفير نحو (1 جيجاواط) من الطاقة الكهربائية النظيفة داخل دولة الإمارات وفي أسواق عالمية بما في ذلك إسبانيا، والمملكة المتحدة، وجزر السيشيل، وموريتانيا.
وأصبحت جزيرة المارية المقر الرئيسي لسوق أبوظبي العالمي، المركز المالي الدولي.
كما بدأت أعمال البناء في «الماريه سنترال»، وهو مركز تسوق راق يمتد على مساحة (2.3 مليون قدم مربعة)، ويقع في قلب جزيرة المارية.
وبدأت شركة مبادلة للبترول إنتاج النفط في المشروع المشترك لحقل «مانورا» النفطي في تايلاند.
كما أعلنت الشركة عن اكتشاف الغاز في الحقل «إس كيه 320» في ماليزيا، وذلك باحتياطيات تبلغ عدة تريليونات من الأقدام المكعبة من الغاز.
وقد بلغ متوسط الإنتاج الكلي للشركة (400 ألف برميل يومياً) من مكافئ النفط، وذلك عبر محفظة مشاريعها العالمية.
وأعلنت شركة «غلوبل فاوندريز» عن تعاون استراتيجي مع شركة «سامسونج» لتورد إليها رقاقات أشباه موصلات بسماكة (14 نانوميتر)، وهي الأكثر تقدماً في مجال صناعة أشباه الموصلات، وذلك مع دخول المصنع (8) في مالطا - نيويورك حيز الإنتاج.
وأطلقت «مبادلة» وجامعة الإمارات العربية المتحدة برنامج هندسة الطيران الذي يهدف إلى إعداد الطلاب لشغل مهن ووظائف في قطاع صناعة الطيران الذي يشهد نمواً متسارعاً في الدولة. واستضافت شركة «مصدر» وإمارة أبوظبي فريق «سولار إمبالس 2» خلال استعداداته للانطلاق في أول جولة حول العالم على متن طائرة تعمل بالطاقة الشمسية فقط، والتي أقلعت من أبوظبي في شهر مارس 2015.


تصنيف ائتماني مرتفع
أبوظبي(الاتحاد)

تتمتع «مبادلة» بمستوى تصنيف ائتماني من أعلى التصنيفات الممنوحة للشركات على مستوى العالم، وذلك عند مستويات Aa2/AA/AA بحسب وكالات التصنيف الائتماني «موديز»، و«فيتش» و«ستاندرد آند بورز» على التوالي. وفي عام 2014، زادت وكالة «موديز» التصنيف الائتماني لـ «مبادلة» على المدى الطويل إلى Aa2 من Aa3ليصبح التقييم الائتماني للشركة مماثلاً للتقييم الائتماني السيادي لأبوظبي.

اقرأ أيضا

«أسهم أرامكو» تقفز %10 في أول أيام تداولها