الاتحاد

الرياضي

أبطال دارلي اوورد «أم الإمارات» يتوجون في هوليود.. الليلة

مهرجان منصور بن زايد

مهرجان منصور بن زايد

لوس أنجلوس (وام)

تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، ومهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة يستضيف مسرح هوليود في مدينة لوس أنجلوس الأميركية اليوم حفل تكريم الفائزين بجائزة « دارلي اوورد - الشيخة فاطمة بنت مبارك» في الفئات الـ 13 في مجال الفروسية والخيل العربي، إضافة إلى الحفل تكريم الفائزين بجوائز الدورة الـ 28 لجائزة «دارلي اوورد للمتميزين في مجال الفروسية «في الولايات المتحدة الأميركية في الفئات الـ/ 11/ التي اشتملتها الجائزة.

ويحضر الحفل الذي ينظمه مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية بدعم من هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة والتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، وعبدالله السبوسي قنصل عام سفارة الدولة في لوس أنجلوس، وعارف محمد العواني أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي، وسامي البوعينين رئيس الاتحاد العربي لسباقات الخيول العربية، ولارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية رئيسة الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل رئيسة السباقات النسائية والفرسان المتدربين في الاتحاد الدولي لسباقات الخيل، وعدنان سلطان النعيمي مدير نادي أبوظبي للفروسية وعلي موسى الخميري المستشار في ميدان وكنيسمان رايت مدير جائزة «الدارلي اوورد» ودينيس جوليت من منظمة أريبيان ريسنج كاب، إضافة إلى عدد من رعاة المهرجان، وجمع من المهتمين بالخيول العربية من مختلف أرجاء العالم من مربين وملاك ومدربين وفرسان وفارسات.
وأشادت نورة خليفة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام رئيسة لجنة الرياضة النسائية بدعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» المتواصل للمرأة الإماراتية بشكل عام، والرياضة بشكل خاص.
وقالت: «دعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للمرأة الإماراتية والحراك الرياضي في الدولة يرسم خريطة الرياضة النسائية، ويرتقي بها عالمياً، سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك عودتنا على طرح المبادرات الداعمة لبنت الإمارات، ولم يتوقف عطاؤها عند هذا الحد، وإنما كان لسموها المبادرات الرائدة في دعم المرأة الخليجية والعربية، واليوم تقدم سموها الدعم للمرأة على الصعيد العالمي».
وتابعت: «المرأة في دولة الإمارات أكدت قدرتها على المشاركة والتميز في كل المجالات، وطالما أن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك وفرت وسخرت لها كل الإمكانات، وهيأت لها أوجه الدعم فمن المؤكد أنها ستكون قادرة على أداء دورها، والبروز في كل موقع ومكان تتواجد فيه».


الشرقي: تتويج للنجاحات العالمية
لوس انجلوس (وام)

قال الشيخ حمدان بن سرور الشرقي ممثل شركة أبوظبي للاستثمار، إن إقامة جائزة «دارلي اوورد - الشيخة فاطمة بنت مبارك » في هوليوود، تتويج للنجاحات العالمية التي حققها مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان على مدار دوراته الخمس الماضية، معتبراً الشراكة مع المهرجان واجب وطني لتأكيد التواصل بين القطاعين الاقتصادي والرياضي.


العواني: الاهتمام بالعنصر النسائي يبرز الدور الحضاري
لوس أنجلوس (وام)

أشاد عارف محمد العواني بالدور الكبير الذي لعبه مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان في إعلاء شأن الجواد العربي، مثمناً مبادرة سمو الشيخة فاطمة واهتمامها بالعنصر النسائي وإبراز دورها الحضاري والرياضي من خلال بطولة العالم للسيدات للخيول وجائزة «دارلي اوورد». وقدم العواني الشكر لمهرجان منصور بن زايد على إتاحة الفرصة لمجلس أبوظبي الرياضي لمواصلة نشاطاته ودعمه خاصة في الفعاليات المتعلقة بقطاع الفروسية، وقال: «المجلس يواصل رعاية سلسلة سباقات الخيول العربية وأيضا كل فعاليات المهرجان التي تهدف إلى ترسيخ مكانة الجواد العربي في المحافل الدولية». وأضاف: «دور مجلس أبوظبي الرياضي في دعم رياضة الفروسية يأتي انطلاقا من الاستراتيجية إحياء التراث وترسيخ قيم الأصالة لتليق بسمعة المهرجان الكبير الذي تتنوع أنشطته».


الدرمكي: يشكل سفيراً

فوق العادة
لوس انجلوس (وام)

أكد جاسم الدرمكي مدير عام هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة بالإنابة، أن مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية يعد سفيراً فوق العادة للدعاية والإعلان للدولة عامة والعاصمة أبوظبي خاصة.

وأشاد بدعم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للمهرجان، مؤكداً أن هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة حريصة على تقديم كل الدعم للمهرجان والذي يتوافق مع استراتيجية الهيئة.
وأكد أن تنظيم الهيئة للمهرجان يعتبر مصدر فخر وإعزاز للهيئة، مبينا أن إقامة جائزة «أوسكار أم الإمارات» في هوليوود يعتبر ترويجا مهماً للدولة عامة ولأبوظبي خاصة.


لارا صوايا: الجائزة نقطة تحول
لوس انجلوس (وام)

أكدت لارا صوايا أن جائزة « دارلي » السنوية، ستكون هذا العام مختلفة ونوعية على صعيد الخيول في أميركا وتدل على مدى اهتمام سمو الشيخة فاطمة بالمرأة ليس على الصعيد المحلي والعربي فحسب وإنما على الصعيد الدولي، مشيرة إلى أنها ستلعب دوراً مهما في تشجيع المرأة على الانخراط بقوة في هذا المجال ومن هذا المنطلق تعتبر جائزة سمو الشيخة فاطمة لأفضل امرأة تقدم خدمات للخيول العربية نقطة تحول مهمة ليس في الأوسكار وحده وإنما في هذه الرياضة بما ترسمه من ملامح جديدة لمستقبل المرأة في سباقات الخيول العربية.

وأكدت أن رعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد لجائزة « دارلي » تأتي في إطار أهداف المهرجان الرئيسية الرامية إلى تشجيع صغار الملاك والمربين في العالم على زيادة الاهتمام بالخيول العربية الأصيلة والتعريف بثقافة وحضارة الإمارات.
وأشادت بعمل اللجنة المنظمة للجائزة للخروج بحفل لأوسكار «أم الإمارات» الذي يقام تزامنا مع الاحتفال الـ 28 لجائزة الدارلي الأميركية والذي يقام على مسرح دولمبي في هوليوود في مدينة لوس أنجلوس.
وأكدت أن الحفل يعد الأكبر والأفخم عالميا في هذا المجال في ظل حضور 250 ضيفا من بينهم 60 سيدة وهن المرشحات لجوائز أوسكار «أم الإمارات» الذي يشمل 13 فئة وهي جائزة أفضل «مولدة ومربية ومالكة خيل ومدربة وفارسة » بجانب أفضل مهرة عمر ثلاث سنوات وأربع سنوات وأفضل مهر عمر ثلاث سنوات وأربع سنوات إضافة إلى أفضل فارسة في سباقات القدرة ومصورة فوتوغرافية وصحفية متخصصة في الخيل ومقدمة تليفزيون فضلا عن جائزة الروح الرياضية.

اقرأ أيضا

مضمار جبل علي يستأنف سباقاته