الاتحاد

الرئيسية

منتخبنا يتعادل مع فلسطين

بداية متواضعة للأبيض في عهد كاتانيتش

بداية متواضعة للأبيض في عهد كاتانيتش

تعادل منتخبنا الأول للكرة مع نظيره الفلسطيني 1 - 1 في المباراة الودية التي اقيمت أمس على ملعب نادي الوصل ودشن بها الأبيض عهده الجديد مع المدرب السلوفيني كاتانيتش باداء مهزوز ومستوى متواضع حيث بادر المنتخب الفلسطيني بالتسجيل في الدقيقة 35 عن طريق إسماعيل العمور وحقق منتخبنا التعادل في الدقيقة 50 عن طريق سعيد الكاس.

ولم يترك الأبيض انطباعاً طيباً في تجربته الأولى استعداداً لتصفيات أمم آسيا يناير المقبل بسبب التشكيلة غير الموفقة التي بدأ بها المدرب اللقاء بينما استفاد المنتخب الفلسطيني من تشجيع جماهيره ليدخل اللقاء بقوة ويترك أفضل الانطباعات.

شهدت المباراة بداية ضعيفاً لمنتخبنا بسبب عدم الانسجام بين خطوطه وفشل لاعبو الوسط في القيام بدورهم المطلوب مقابل بداية سريعة وحماسية للمنتخب الفلسطيني الذي سيطر على الدقائق الأولى واتيحت له أكثر من فرصة لافتتاح التسجيل مبكراً. ولعب منتخبنا الوطني بتشكيلة سيطرت عليها النزعة الدفاعية حيث أشرك كاتانيتش ماجد ناصر في حراسة المرمى وفي الدفاع حيدر ألو علي وهلال سعيد وبشير سعيد ومحمود خميس وفي الوسط عبدالله مال الله وعامر مبارك وعيسى علي وحسن أمين بينما لعب في الهجوم إسماعيل مطر ومحمد سرور. اما المنتخب الفلسطيني فلعب بتشكيلة متوازنة ضمت الحارس رمزي صالح وفي الدفاع ماجد أبو سيدو وعبداللطيف البهداري ورافت عياد وسامر حجازي وفي الوسط إسماعيل العمور وحسام وادي وسليمان العبيد واحمد كشكش وفي الهجوم فادي لافي وفهد العتال. وضغط لاعبو فلسطين مستغلين المؤازرة الجماهيرية التي وجدوها في ملعب نادي الوصل من قبل الجالية المقيمة بالإمارات وكاد حسام وادي ان يسجل هدفاً في الدقيقة الرابعة عندما سدد كرة صاروخية من مسافة بعيدة اصطدمت بالعارضة.

واستغل لاعبو فلسطين ضعف أداء لاعبينا خاصة في الرقابة وشنوا العديد من الهجمات خاصة على الجهة اليمنى للحارس ماجد ناصر وهددوا مرمى الأبيض بجدية وفي العديد من المناسبات، كانت أبرز المحاولات الفلسطينية في الدقيقة 15 عندما توغل سليمان العبيد وراوغ أكثر من لاعب ومرر كرة أمام المرمى كادت ان تثمر عن هدف لولا تدخل الدفاع في آخر لحظة.

ولم يصنع لاعبو منتخبنا أية فرصة خطيرة خلال الشوط الأول حيث تباعدت الخطوط وعجز لاعبو الوسط عن ايصال الكرة إلى المهاجمين خاصة وان ثلاثة لاعبين في التشكيلة يقومون بدور لاعب الارتكاز.
وزاد تراجع أداء الأبيض بخروج إسماعيل مطر مصاباً حيث تجمد الأداء ولم يفلح لاعبونا عن الوصول إلى مرمى المنافس في أي مناسبة.

وأمام تواضع أداء منتخبنا استغل لاعبو المنتخب الفلسطيني الفرصة للتقدم إلى الهجوم والقيام بمحاولات جريئة أخطرها في الدقيقة 35 عندما توغل فهد العتال من الجهة اليمنى للحارس ماجد ناصر ومرر كرة داخل منطقة ستة امتار استغلها إسماعيل العمور ليسكنها الشباك مفتتحا الأهداف في المباراة.
وبالرغم من تأخره لم يقم لاعبو الأبيض بأي ردة فعل حيث تواصل الأداء العقيم لينتهي الشوط الأول بتقدم فلسطين بهدف نظيف.

تغييرات في الثاني

وقام السلوفيني كاتانيتش مدرب المنتخب باجراء تغييرات في تشكيلة الأبيض في الشوط الثاني بدخول محمد الشحي مكان عبدالله مال الله ويوسف جابر مكان حسن أمين وذلك من أجل تنشيط خط الوسط وتكثيف العمل على الأطراف بعد أن بقيت مشلولة طوال الفترة الأولى.

وأثمر التغيير بسرعة من خلال تسجيل منتخبنا هدف التعادل منذ الدقيقة الخامسة عن طريق سعيد الكاس والذي تلقى كرة داخل منطقة الجزاء سددها بنجاح في شباك الحارس رمزي صالح. وتحسن أداء الأبيض خاصة بعد دخول محمد قاسم في الدفاع مكان هلال سعيد وتحركت الخطوط بشكل أفضل الأمر الذي ساعد على تسيد لاعبينا للمباراة مقابل اعتماد المنتخب الفلسطيني على الهجمات المرتدة والتي كادت أن تعيد التقدم من جديد في إحدها عن طريق إسماعيل العمور الذي سدد من خارج منطقة الجزاء فوق العارضة بقليل.

واشرك المدرب كاتانيتش أيضاً ياسر سالم في خط الدفاع بمنح الفرصة لاكبر عدد من اللاعبين واختبار مستواهم إلا ان النتيجة لم تتغير حيث سيطر الأبيض دون تجسيم بينما صمد المنتخب الفلسطيني للخروج بتعادل أرضى جماهيره الغفيرة التي تواجدت في ملعب نادي الوصل.

اقرأ أيضا

انطلاق أعمال القمة بين بوتن وكيم في روسيا