الاتحاد

الرياضي

منتخبنا للمعاقين يحرج بطل العالم في ظهوره الأول

جانب من إحدى مباريات منتخبنا

جانب من إحدى مباريات منتخبنا

خسر منتخبنا للمعاقين ضربة بداية بطولة العالم لبوتشي الشلل الدماغي أمام بريطانيا بطل العالم والبرازيل واليابان في يوم ماراثوني شهد منافسات ساخنة منذ الصباح وحتى المساء.
البطولة تستضيفها العاصمة البرتغالية لشبونة وتستمر حتى الأربعاء المقبل بمشاركة أكثر من 200 لاعب ولاعبة يمثلون 34 دولة
وأدخل منتخبنا في ظهوره الأول المنتخب البريطاني المصنف الأول في العالم وحامل ذهبية أولمبياد بكين في تجربة صعبة خلال الشوطين الأول والثاني حينما نجح في التقدم 1 - صفر على التوالي مما حدا بمدرب بريطانيا ترتيب أوراقه سريعاً والدفع بلاعبه المخضرم الحائز على ذهبية أولمبياد بكين في مسابقة الفردي، لتقول الخبرة كلمتها ويعود بطل العالم إلى أجواء المباراة في الأشواط الأربعة المتبقية بعد أن ظهر فارق الخبرة بين المنتخبين وخاصة أن لاعبينا يتواجدون لأول مرة في هذه التظاهرة العالمية بل في مشاركة خارجية ليلعب المنتخب تحت ضغوط وبالتالي ينجح بطل العالم في تحقيق الفوز 12 - 2.
وكان منتخبنا قد استهل مشواره في الدور التمهيدي للمونديال بالخسارة أمام البرازيل صفر - 6 بعد مباراة جاءت شكلاً ومضموناً لمصلحة السامبا ليدفع فرسان الإرادة فاتورة رهبة البداية في أول مشاركة دولية.
وتحسن أداء المنتخب في الأشواط الثلاثة الأخيرة بعد أن استعاد توازنه نوعا ما.
دفع فواز الهاشمي مدرب منتخبنا باللاعبين محمد الشاعر وسلطان الكتبي وخالد العباب، وفي الشوط الثالث أجرى الجهاز الفني تغييره الأول بدخول سالم الكتبي بديلاً لسطان الكتبي، فيما شارك في الشوط الخامس وليد باقحيزل بديلا لخالد العباب.
وتحسن أداء المنتخب أمام اليابان ليخسر المباراة 2 - 4 والتي شارك في بدايتها محمد الشاعر، سالم الكتبي، خالد العباب لتقول الخبرة أيضا كلمتها في هذه المباراة التي شهدت أول حالة إعياء حينما سقط اللاعب الياباني في الملعب متأثراً بدرجة الحرارة داخل الصالة المغلقة.
يذكر أن لجنة التصنيف قد صنفت لاعبنا محمد الشاعر في فئة الشلل الدماغي 1 بدلا من الشلل الدماغي 2.
من جانبه قال عبدالله الكمالي نائب رئيس البعثة إن المنتخب كسب الاحتكاك مع أبطال أصحاب خبرة في البوتشي بعد أن قوى عود اللاعبين بتجاوز رهبة أجواء المباريات الدولية مشيراً إلى أن الجهازين الإداري والفني استفادا من تواجدهما في هذا المحفل الدولي المهم مما سينعكس إيجاباً على مسيرة البوتشي خلال المشاركات الخارجية المقبلة التي تتطلب جهدا مضاعفا من اللاعبين وأجهزتهم الفنية والإدارية لرسم صورة طيبة عن بوتشي الإمارات.
وقال: إن تصنيف الإمارات رقم 33 لأول مرة في البوتشي يضاعف من مسؤولية الجميع بعد تواجد الدولة لأول مرة في هذا المحفل العالمي وصولا إلى الهدف المنشود.
وذكر الكمالي أن مجموعة الإمارات الحديدية ضمت بريطانيا المصنفة الأولى في العالم والبرازيل المصنفة من العشرة الأوائل ليتعلم اللاعبون مهارات اللعبة باحتكاكهم مع نجوم لهم وزنهم في البوتشي مما سيكون له المرود الايجابي خلال المشاركات الخارجية المقبلة.
وأوضح فواز الهاشمي مدرب منتخبنا أن الظهور الأول للاعبين في هذه التظاهرة العالمية كان له ضغوطاته مما أدى إلى ارتباك اللاعبين خلال مباراتهم الأولى في البطولة أمام البرازيل، ليتحسن الأداء بعد أن اكتسب اللاعبون الثقة في مباراتهم الثانية أمام اليابان رغم الخسارة التي تعد تجربة مفيدة للاعبين وللجهازين الإداري والفني.
وذكر مدرب منتخبنا أن الفريق لعب مباراة جيدة أمام بطل العالم ونجحنا في الفوز عليه في الشوطين الأول والثاني ليظهر فارق الخبرة في بقية الأشواط.
وكشف الهاشمي أن البوتشي لعبة حديثة بالدولة مشيراً إلى أن المنتخب تجمع لمدة 12 يوما فقط بغية المشاركة في الحدث.
وقال: إن الجهاز الفني سيركز على مسابقة الفردي التي نتطلع من خلالها لتحقيق نتيجة إيجابية تكون أكبر حافز للاعبين في المشاركات الخارجية المقبلة.
واختتم مدرب المنتخب حديثه إن فرسان الإرادة سيشاركون في بطولة العالم المقبلة التي تجرى أحداثها في بريطانيا 2011.


قرعة الفردي اليوم

لشبونة (الاتحاد) - تقام اليوم قرعة مسابقة الفردي بعد ان انطلقت مسابقة المنتخبات حيث يشارك فرسان الإرادة في الفردي باللاعبين سالم الكتبي، سلطان الكتبي، محمد الشاعر، خالد العباب، وليد باقيحيزل.
ويسعى أبطالنا من خلال مسابقة الفردي لكسب الاحتكاك في أعقاب تصاعد الرسم البياني للمنتخب خلال مبارياته أمام بريطانيا والبرازيل واليابان.
وكان منتخب قد اختتم مشواره أمس بمواجهة روسيا المصنفة رقم 34 في العالم.

اقرأ أيضا

"الفرسان".. إعادة المشهد!