الاتحاد

أخيرة

«لويس فيتون» تنظم مزاداً على حقيبة خاصة لصالح جمعية الإمارات لمتلازمة «داون»

تحت رعاية وحضور حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، تنظم دار «لويس فويتون» مزاداً على حقيبة خاصة مزودة بالخط العربي تم تصميمها خصيصا في مبادرة للاحتفاء بالخط العربي والتراث الإماراتي الغني لصالح جمعية الإمارات لمتلازمة «داون».
وسيتم بيعها في مزاد صامت لصالح جمعية الإمارات لمتلازمة «داون».. وقد تم الكشف عن هذه الحقيبة اليوم في دار «لويس فيتون» في دبي مول.
وقالت سمو الشيخة منال بمناسبة المعرض «لا شك أن اختيار الخط العربي في تصميم علامة تجارية عالمية إنما يعكس مكانة وجمالية الخط العربي خصوصا والفنون العربية بشكل عام على المستوى الدولي.. فقد وصلت الفنون العربية إلى كل بقاع الأرض وزين الخط العربي الكثير من المعالم الحضارية حول العالم «.
وأضافت سموها أن اختيار دولة الإمارات العربية المتحدة ودبي لإطلاق هذه المبادرة يؤكد من جديد المكانة الرائدة التي تحتلها دبي كعاصمة للفنون الراقية ومنصة حيوية لكبار المصممين العالميين لتوسيع أعمالهم في المنطقة.
وصنعت الحقيبة المتميزة من جلد التمساح باللون الأخضر الغامق ونقشت عليها العلامة التجارية الذهبية لدار «لويس فيتون» بالخط العربي.
ويمثل هذا التباين بين اللون الأخضر الغني واللون الذهبي النابض بالحياة احتفاء بالرفاهية والرقي.. ومن الداخل تغطي قطع الجلد الأخضر الأجزاء الداخلية حيث تم تصميم العناصر الداخلية للحقيبة بدقة متناهية مع إضافة لمسة ساحرة من الخط التقليدي.
وتزين الجهة الأمامية من الحقيبة مجموعة من أقلام الرصاص بأحجام مختلفة في تناسق وانسجام تام.. كما يزين الحقيبة رسم لمحبرة تقليدية مع قطع جميلة من الفولاذ تفصل بينها مسافات موحدة ما يعطي الحقيبة مساحة أكبر ويعزز من حمايتها.

اقرأ أيضا