الاتحاد

ألوان

اختتام الجولة الثانية من «أفضل مرتل» بمشاركة 30 متنافساً

من مسابقة «أفضل مرتل» (من المصدر)

من مسابقة «أفضل مرتل» (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

تواصلت أمس اول برامج وفعاليات النسخة الثانية عشرة للمهرجان الرمضاني 2017، الذي ينظمه نادي تراث الإمارات على مسرح أبوظبي بكاسر الأمواج حتى 15 الجاري برعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس النادي. وشهد اليوم الثاني من المهرجان، ختام الجولة الثانية من مسابقة أفضل مرتل للقرآن الكريم بمشاركة 30 متسابقا مثلوا، الإمارات ومصر والسودان والمغرب وبنغلاديش وموريتانيا وأميركا، قدموا تلاوات متنوعة من سور القرآن الكريم وسط نفحات وروحانيات الشهر الفضيل، وذلك في إطار أهداف النادي لتشجيع الشباب على تلاوة وتجويد وحفظ القرآن الكريم، وجرت المنافسات وسط حضور نوعي من جانب جمهور العائلة، والمهتمين بشأن المسابقة.
وفي هذا السياق وحول الأجواء التنافسية للجولة الثانية من المسابقة لفئتي شباب وأشبال القرآن الكريم، أشار الداعية الدكتور إبراهيم الجنابي رئيس لجنة التحكيم، إلى أن المنافسة كانت قوية، وبرزت من خلالها قدرات متميزة في التلاوة والتجويد والتقيد بضوابط الأداء وحسن الصوت، وبيّن أن غالبية المتقدمين من حفظة القرآن الكريم كاملا.
وكان لافتا في خارطة التنافس للجولة الثانية استحواذ المشاركين من الإمارات ومصر والمغرب على صدارة المشهد التنافسي والاقتراب من المثلث الذهبي، المؤهل للصعود نحو المراكز الأولى التي بدأت تنحو باتجاه مشاركين جدد من بنجلاديش والسودان وأميركا.
وتميزت الجولة الثانية بمشاركة متسابقين من كافة الأعمار، وهو ما أتاح الفرصة لزيادة الإقبال على دخول التنافس، كما برز بشكل لافت حضور أولياء الأمور مع أبنائهم لتشجيعهم. وذكر المتسابق الإماراتي عبد الرحمن الحمادي (12 عاما) من مدرسة عبد الله بن الزبير بخورفكان، أن مشاركته كانت حلم حياته، وقد أثّر القرآن الكريم على شخصيته وحبّه للعلم واحترام الناس وتقديرهم، ويرغب في أن يصبح عالما في الشريعة والقرآن الكريم.

اقرأ أيضا

ترامب يوقع أمراً تنفيذياً لدعم تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي