الإثنين 3 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم

مسلسلات «أبوظبي» تحصد النسبة الأعلى من المشاهدة في السعودية

مسلسلات «أبوظبي» تحصد النسبة الأعلى من المشاهدة في السعودية
10 أكتوبر 2009 22:58
لم تكن مصادفة أن تفوز قناة أبوظبي الأولى بالنسبة الأعلى بين مشاهدي المملكة العربية السعودية, كما أشار تقرير شركة الأبحاث «ايبسوس ميديا سي تي» حيث ارتفعت نقاط تصنيفها التلفزيوني «TRP» بنسبة عالية، مقارنة مع نفس الفترة من عام 2008. وتم إدراجها ضمن أكثر عشر قنوات متابعة في المملكة خلال شهر رمضان. نقول إنه لم يكن من المصادفة لأن القناة حشدت خلال رمضان كل إمكانياتها لتقديم ما يرضي المشاهد على امتداد خارطة الوطن العربي حيث أنتجت أبوظبي الأولى عدة مسلسلات ضخمة لهذا العام، إذ يعتبر مسلسل «رجال الحسم» للمخرج نجدت أنزور من أكثر الأعمال أهمية، وهو من إنتاج مشترك بين التلفزيون وشركة «الهاني» للإنتاج الفني، ويحكي عن الصراع العربي- الإسرائيلي. وتبرز أهمية العمل فضلا عن قصته المتميزة باستخدام تقنيات تصوير هي الأحدث في الدراما العربية، والاستعانة كذلك بخبراء إنجليز لتنفيذ المعارك الكثيرة التي يتضمنها المسلسل، كما أن أماكن تصوير المسلسل تركزت في أكثر من دولة عربية وأجنبية من بينها سوريا ولبنان وألمانيا وهنغاريا. كما قدمت القناة من إنتاجها وبالتعاون مع شركة «بانة» للإنتاج الفني، المسلسل السوري «شتاء ساخن» المأخوذ عن قصة حقيقية تدور أحداثها حول عصابة سطو يتزعمها (وكيل)، تقوم بالسطو على محل وتفر بغنيمة من الذهب والأموال، ويكتشف أفراد العصابة وجود كاميرا سجلت أحداث الجريمة ما يقودهم إلى جرائم أخرى للتخلص من شريط الفيديو. وشملت مشاركة أبوظبي الأولى في الإنتاج العمل البدوي «قبائل الشرق»، الذي لعب بطولته الممثل السوري رشيد عساف، وهي ملحمة درامية بدوية تصور تاريخ الصراع بين القبائل ولكن من جانب مغاير للشكل التقليدي، حيث يتعرض للجوانب الإنسانية والدوافع وراء الغزوات والحروب. فيما حجزت الدراما الإماراتية والخليجية موقعا رفيعا على قنوات «أبوظبي» عبر المسلسل الإماراتي «دروب المطايا» الذي أنتجته شركة «ظبيان» للإنتاج الفني. وهو عمل تراثي شعبي ضخم والأول من نوعه بهذا الحجم، حيث تم بناء قرية بكامل معالمها في جزيرة «راس غراب» لتصوير الأحداث، كما تمت الاستعانة بعدد من خبراء الماكيير الإيرانيين للعمل على شخصيات العمل. وقد رصد المسلسل مرحلة مهمة من تاريخ الإمارات عامة وتاريخ أبوظبي خاصة، من خلال رحلة امتدت عبر ثلاثة محاور (أهل البحر وأهل البادية وأهل النخيل) وتتوالى الأحداث ما بين بادية سيح السدر وواحة النخيل وساحل أبوظبي، وما بين رحيل البدو إلى الساحل وذهاب أهل البحر في رحلة الشقاء والغوص. قام ببطولة المسلسل أحمد الجسمي وهدى الخطيب وعبدالمحسن النمر، وأخرجه عارف الطويل الذي قام بإخراج مسلسل «أم البنات» دراما اجتماعية خليجية أضيفت إلى قائمة الأعمال الكثيرة التي قدمتها الفنانة القديرة سعاد العبدالله. أما مسلسل «منيرة» للمخرج محمد دحام الشمري وسيناريو هيثم البودي فهو دراما خليجية تراثية بطلتها هيفاء حسين. في هذا السياق، قال كريم سركيس- المدير التنفيذي للإذاعة والتلفزيون في شركة أبوظبي للإعلام: «لقد أدلى الجمهور برأيه، ومن الواضح أن النتيجة كانت نجاح قناة أبوظبي الأولى في منح مشاهدي التلفزيون ما يريدونه بالضبط. لقد قطعت القناة شوطا طويلا منذ إطلاقها في عام 1969، ومنذ أن أعدنا إطلاقها في شهر أكتوبر من عام 2008، شهدنا عاما مليئا بالإنجازات. ويتضمن نهجنا المتميز مجموعة واسعة النطاق من برامج الترفيه المحلية والإقليمية العامة لجميع أفراد الأسرة والتي تشمل مسلسلات وأفلاما وعروضا متنوعة وبرامج مسابقات تم تصميمها واختيارها بعناية لتناسب وتنال رضا شريحة ديموغرافية واسعة من المشاهدين». من جانبه، قال رجا حلبي- المدير التنفيذي للقسم التجاري في شركة أبوظبي للإعلام: «يدلّ نجاح المسلسلات والبرامج الرمضانية التي عرضت على شاشة قناة أبوظبي الأولى على تنامي حضور قنوات شركة أبوظبي للإعلام في منطقة الشرق الأوسط. كما يؤكد على قدرتنا على مساعدة المعلنين بصورة فاعلة للوصول إلى مختلف شرائح المشاهدين في المنطقة». هذا وتجري شركة «ايبسوس ميديا سي تي» بحوثا منتظمة حول توجهات المشاهدين في جميع أنحاء العالم. وقد شملت الدراسة التي أجرتها في المملكة العربية السعودية 7017 شخصا حول عاداتهم في متابعة الوسائل الإعلامية. «أم البنات» حصل مسلسل «أم البنات» على نسبة 51% كأعلى نسبة مشاهدة في رمضان المنصرم، حسب الاستفتاء الذي أجراه تلفزيون «شو تي في «عبر موقعه الالكتروني، الذي عرض فيه أشهر المسلسلات الرمضانية، متفوقا على أقرب منافسيه بنسبة كبيرة. - أشار أمجد تادرس المدير التنفيذي في «شو تي في»: تكمن أهمية المسابقة ونتائجها من كونها خيار الجمهور، فلم يكن لأي جهة أي تأثير على نتائج التصويت، فقط الجمهور كان لديه القدرة على اختيار ما يشاء من المسلسلات ويصوت بناء عليها. حيث جاءت نتائج التصويت لصالح مسلسل «أم البنات» على قناة أبوظبي الأولى، متقدمة على باقي المسلسلات، مما يؤكد أن للجمهور الصوت الأخير في اختيار برامجه المفضلة في الشهر الفضيل. - يحكي «أم البنات» عن قصة سيدة لديها ست بنات وولد وكيف تخضع تلك السيدة وبناتها لسطوة الرجل متمثلة بالزوج والأب، في حين يحظى الذكر الوحيد بكل ما يريد. ويعتبر المسلسل نقلاً حقيقياً لحياة واقعية تعيشها العائلة الخليجية في ظل العادات التي تعطي كل شيء للذكر دون الأنثى. (من بطولة سعاد العبدالله في دور الأم- غانم الصالح في دور الأب).
المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©